التوحيد والإصلاح تحتفي بالفائزين في مسابقة تدبر القرآن الكريم ل1438
https://al3omk.com/189451.html

التوحيد والإصلاح تحتفي بالفائزين في مسابقة تدبر القرآن الكريم ل1438

احتضنت بعد ظهر يوم السبت 22 رمضان 1438موافق 17 يونيو 2017  قاعة الجماعة الحضرية لمدينة سلا ببطانة النسخة الخامسة لمسابقة تدبر القرآن الكريم في حفل التتويج تحت شعار : “تدبر القرآن بركات وأنوار” وقد استهل هذا العرس القرآني بآيات بينات من الذكر الحكيم، بعد ذلك انطلقت مراسيم تتويج الفائزين الثلاث من الفئات الأربع: فئة الكبار – فئة الشباب – فئة اليافعين – فئة الأطفال، وجاءت النتائج كالتالي:

الفئة المرتبة الأولى المرتبة الثانية المرتبة الثالثة
الكبار الأخت سناء التائب الأخ  رشيد الباح الأخت حبيبة الغريسي
الشباب المهدي الخشين مروى عزاب هدى الناصري
اليافعين آية ابراهيمي رميساء بناني أسماء شيشة .
الأطفال ندى الادريسي الوكيلي لينة الجعدوني لينة عزاب

وعلى نسمات أواخر الشهر الفضيل  طبع الحفل جو إيماني، تخللته كلمات تربوية في فضل تعلم القرآن وتدبر آياته والعمل بها قدمها كل من الدكتور عبد القدوس أنحاس ورشيد سودو عضوا  لجنة التحكيم، كما تضمن الحفل كلمة للأستاذ عبد الكريم موجي، عرج خلالها على أهداف المسابقة وأبعادها الروحية والتربوية والاجتماعية مؤكدا على أن أسمى غايات حركة التوحيد والإصلاح هو الإسهام في توجيه أفراد المجتمع نحو العناية بالقرآن الكريم محليا ووطنيا ودوليا.

وقد تضمن الحفل عرض شريط تعريفي بالعلامة عائشة عبد الرحمان، وقد كان اختيار الدكتورة عائشة بنت الشاطئ أيقونة لدورة هذه السنة نظرا لعطائها المتميز في مجال خدمة القرآن الكريم وعلومه وباعتبارها عالمة درست بالجامعات المغربية وتخرج على يديها ثلة من أعلام المغرب في الفكر واللغة والعلوم الإسلامية. وقد كان لها قصب السبق في تأليف التفسير البياني للقرآن الكريم. ربوية بالفروع والقطاعات وأشرفت على مختلف أطوار المسابقة لهذه الفئة، بالإضافة للجنة الدعم والتمويل ولجنة التعبئة والتواصل. ويأمل المنظمون التمكن من وضع دليل للمسابقة تساعد على تعميم التجربة على باقي فروع ومناطق الحركة.