https://al3omk.com/209322.html

الناجي: النظام يدافع عن مصالحه والبيجيدي مسؤول عن الوضع الحالي

قال الكاتب اليساري المغربي محمد الناجي تعليقا على مضامين الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى 18 لعيد العرش، والذي حمل انتقادات لاذعة للمسؤولين وللأحزاب السياسية، (قال) إن “طبيعة الحكم نعرفها وهو يدافع عن مصالحه”.

وأضاف الناجي في تدوينة له على حسابه بموقع “فيسبوك” أن “أكبر مسؤول عن الوضع الحالي هو حزب العدالة والتنمية الذى باع الثقة الشعبية بأبخس ثمن: وزارات معدودة”.

وختم الناجي تدوينته بالقول أن حزب العدالة والتنمية هو “المسؤول بتقوية الحكم عن إبقاء الحراكيين في السجن”.

وهاجم الملك محمد السادس قبيلة السياسيين بالمغرب، أمس السبت في خطاب العرش، قائلا: “وإذا أصبح ملك المغرب، غير مقتنع بالطريقة التي تمارس بها السياسة، ولا يثق في عدد من السياسيين، فماذا بقي للشعب؟”، مضيفا: “لكل هؤلاء أقول: “كفى، واتقوا الله في وطنكم… إما أن تقوموا بمهامكم كاملة، وإما أن تنسحبوا”.

وشدد الملك في خطابه، على أنه للمغرب نساؤه ورجاله الصادقون، مشيرا أن “هذا الوضع لا يمكن أن يستمر، لأن الأمر يتعلق بمصالح الوطن والمواطنين. وأنا أزن كلامي، وأعرف ما أقول … لأنه نابع من تفكير عميق”.

وأبرز أن “اختياراتنا التنموية تبقى عموما صائبة. إلا أن المشكل يكمن في العقليات التي لم تتغير، وفي القدرة على التنفيذ والإبداع”.

تعليقات الزوّار (0)