https://al3omk.com/269479.html

الخليع يضيف 30 قاطرة لقطارات الـONCF بقرض فرنسي مدته 40 عاما

أعلن المكتب الوطني للسكك الحديدية، عن اقتناء 30 قاطرة كهربائية جديدة إلى قطارات المغرب، وذلك بقيمة 1.4 مليار درهم بتمويل كامل من طرف الدولة الفرنسية من خلال قرض يمتد 40 سنة، مع فترة إعفاء لمدة 10 سنوات ونسبة فائدة لا تتعدى 0.0016 %.

وأوضح مكتب الخليع في بلاغ له، اطلعت جريدة “العمق” على نسخة منه، أنه قام بإطلاق طلب عروض دولي لاقتناء 30 قاطرة كهربائية ضمن الاستراتجية الوطنية الخاصة بتطوير النقل السككي، حيث تم إسناد العقد لشركة “ألستوم” من أجل تصنيع وتسليم الثلاثون قاطرة المذكورة.

وأشار البلاغ إلى أن هذه القاطرات الكهربائية من الجيل الجديد، ستصنع وفقا للمعايير الدولية المسطرة من طرف الاتحاد الدولي للسكك الحديدية، وبمميزات وخاصيات جد عصرية كنظام معلوميات متطور، مساعدة أوتوماتيكية للقيادة، نظام سلامة وأمن جد فعال، لافتا إلى أن بإمكانها بلوغ سرعة قصوى تصل إلى 180 كم في الساعة وسرعة استغلال تبلغ 160 كلم في الساعة.

وأضاف الـONCF أن هذه العملية تشكل المرحلة الأولى من برنامج يهدف إلى اقتناء وتجديد حظيرة معدات النقل السككي، والذي يتضمن قطارات ذاتية الجر لنقل المسافرين وشاحنات لنقل البضائع وكذا قاطرات.

وتابع البلاغ أن اقتناء هذه القاطرات “يعد خطوة منطقية موالية للمشاريع الكبرى للبنية التحتية السككية، حاليا في طور إنهاء أشغالها والإعداد لاستغلالها، والتي تهم الشبكة السككية الوطنية، بحيث تعتبر اليوم بمثابة ورش كبير من طنجة إلى مراكش (التثنية الكاملة لخط البيضاء – مراكش، تقوية محور القنيطرة – الدار البيضاء، إعادة تهيئة البدال السككي للدار البيضاء،… بالإضافة إلى المشروع المهيكل للقطار الفائق السرعة طنجة ـ الدارالبيضاء)”.

وشدد المكتب على أنه يسعى من خلال اقتناءه لهذه القاطرات الجديدة، إلى “مواكبة التطور المستمر والمتزايد للنقل السككي، ودعم وتقوية أسطول المعدات المتحركة وكذا الرفع من العرض الموجه إلى الخطوط والمسارات الكبرى لنقل المسافرين، كما أن هذه القاطرات ستقوم بتأمين مراسلات مع القطارات الفائقة السرعة على المحاور الكبرى (البيضاء ـ فاس والبيضاء ـ مراكش) وبالتالي تقديم عروض وخدمات ذات جودة عالية خدمة للحركية المستدامة”.

تعليقات الزوّار (0)