الوكيل العام يهدد المحامين والمشتكين في محاضر بوعشرين بالمتابعة

هدد الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بمدينة الدار البيضاء، دفاع مدير نشر “أخبار اليوم” والمشتكيين بوعشرين وعفاف برناني الذين رفعا دعوى قضائية ضد كل من نائب الوكيل العام بمحكمة الاستئناف والشرطة القضائية بتمهة التزوير في محضر رسمي، بالمتابعة إذا كان التشكيك في المحاضر غير مسؤولا.

واعتبر الوكيل العام في تدخل له بعد مطالبة دفاع بوعشرين بعدم البدء في محاكمة التهم إلى حين بث محكمة النقض في الشكاية المرفوع إليها بشأن الطعن في محاضر الاستماع من النيابة العامة والشرطة القضائية، أن النيابة العامة لا يمكن أن تتسامح مع من يتهمها بالتزوير، مشيرا أن من يقول بذلك سيتعرض للمتابعة.

وأوضح الوكيل العام أن النيابة العامة مستعدة لمواجهة جميع التهم الموجّهة لها بشأن تزوير محاضر ملف بوعشرين، مضيفا: “نحن لا نتهرب من المسؤوليه ونحن على استعداد أن نتحاسب ونحاسب من وضع الشكاية بتمهة الزوير”، معتبرا أن “صدر النيابة العامة مفتوح أمام رماح هيئة الدفاع لتقول ما تشاء”، بحسب تعبيره.

وكان دفاع بوعشرين في شخص محمد زيان قد رفع دعوى قضائية ضد نائب الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بتهمة التزوير في محضر رسمي، وهو المحضر الذي أحيل بسببه إلى المحكمة.

وتشير الشكاية إلى أن الزوير في محضر نائب الوكيل العام الذي استمع إلى بوعشرين، تجلى في أن نائب الوكيل سرب إلى محضر الاستماع أن توفيق بوعشرين اعتقل في حالة تلبس، وهو الشيء غير الوارد في وقائع الاعتقال.

إلى ذلك رفعت المصرحة في الملف عفاف برناني دعوى قضائية مماثلة ضد ضابط للشرطة القضائية بتهمة الزوير أيضا في محضر رسمي، وذلك بعد ورود اسمها ضمن المشتكيات، رغم أنها لم تقدم أي شكوى ضد بوعشرين في الموضوع.

وفي السياق ذاته، اعتبر المحامي محمد زيان أن شكاية برناني ضد الشرطة القضائية هو تصرف بطولي في اليوم العالمي للمرأة، معبرا عن افتخاره لتصرفها ضد الشرطة القضائية.

loading...

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك