"PPS مراكش" يؤسس قطاعه الطلابي ويعلن تمسكه بوحدة الحزب

22 مارس 2018 - 09:00

شهدت مدينة مراكش اليوم الأربعاء، تأسيس فرع القطاع الطلابي لحزب التقدم والاشتراكية بجامعة القاضي عياض، خلال جمع عام تأسيسي نظم تحت شعار "لنجعل من الجامعة المغربية فضاء للتكوين والحوار"، وانتخب الطالب صلاح الدين أوزيو منسقا محليا للقطاع.

في هذا الصدد اعتبر القيادي بفرع حزب الكتاب بمراكش أحمد المنصوري الذي أشرف على الجمع العام التأسيسي، أن هذه المحطة تعتبر "تاريخية" في مسار الحزب بمراكش، لأنه لأول مرة سيتم تأسيس قطاعا طلابيا لحزب علي يعتة بالمدينة الحمراء، وأوصى الطلبة المنتمين للحزب وقطاعه الطلابي بالاجتهاد الدراسي والتفوق العلمي لإعطاء القدوة الحسنة لجميع الطلبة المغاربة.

وأكد بأن الجمع التأسيسي شهد تمثيلية من كل مؤسسات التعليم العالي بمدينة مراكش، سواء من التعليم العمومي بجامعة القاضي عياض والمعاهد العليا، أو من بين المتابعين دراستهم في القطاع الخاص.

وشدد البروفيسور المنصوري في كلمته أمام حوالي 60 طالبا حضر الجمع العام التأسيسي للقطاع الطلابي لحزب التقدم والاشتراكية، على أن الجامعة المغربية تعاني مجموعة من الاختلالات من أخطرها العنف اللفظي والجسدي والذي يودي بين الفينة والأخرى بحياة طلبة وطالبات، كما أكد أن القطاع الطلابي لحزبه يجب أن يعطي إضافة نوعية في دمقرطة الجامعة، وإشعاع نفس الحوار وحل الاختلافات بطرق حضارية.

وأكد المنصوري بأن حزب التقدم والاشتراكية بمراكش يساند وحدة الحزب، ويقف صامدا وراء الأمين العام نبيل بنعبد الله، كما اعتبر بأن مشاركة حزبه في الحكومة السابقة والحالية ساهمت في تحقيق مكتسبات مهمة للجامعة المغربية، من قبيل استفادة الطلبة من التغطية الصحية الإجبارية ورفع قيمة المنحة، مرجعا الفضل في ذلك لكل من وزير الصحة السابق الحسين الوردي، ووزير التشيغل السابق بعد السلام الصديقي.

من جهته، قال عادل الجوهري رئيس اللجنة الوطنية للقطاع الطلابي لحزب التقدم والاشتراكية في كلمة له، "إن الطالب الذي لم يجرب النضال في الساحة الجامعية خاصة مع الفصائل اليسارية، أضاع فرصة من عمره لا تعوض"، على حد قوله.

وأضاف الجوهري أن طلبة حزب علي يعتة ساهموا بشكل كبير في تأسيس الحركة الطلابية المغربية، وخاصة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، كما مازالوا يساهمون إلى حدود اليوم في إغناء النقاش الطلابي داخل الجامعة المغربية، وتمثيل الفكر اليساري والحداثي على أحسن وجه.

وأوضح المتحدث، أن القطاع الطلابي لحزب الكتاب يعد قطاعا حزبيا، يحمل فكر الحزب ويمثله داخل الجامعة، كما يساهم في الدفاع عن مصالح الطلبة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

اعميمي: التضامن يقتضي تخفيض أجور الوزراء ومنع الجمع بين التعويضات

إسبانيا تعين قنصلا جديدا لها بالعاصمة الرباط

شوباني: المعارضة تصرفت بـ “حالة عدوانية شاملة” وتصويتها ضد المشاريع “جريمة سياسية”

تابعنا على