الداودي يطمئن المغاربة: كل المواد الغذائية ستكون متوفرة في رمضان

طمأن الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، المغاربة بخصوص المواد الغذائية خلال شهر رمضان المقبل، مؤكدا أن السوق الوطنية سيتم تموينها بشكل عادي بالمواد الغذائية خلال رمضان المبارك.

وقال الوزير خلال اجتماع للجنة البين-وزارية المكلفة بمراقبة وضعية الأسواق وعمليات المراقبة، اليوم الاثنين بالرباط، إن الأسواق المغربية سيتم تموينها بجميع المواد الضرورية وبأسعار معقولة خلال شهر رمضان، بفضل وفرة التساقطات المطرية هذه السنة.

وأوضح الداودي أن هذا الاجتماع يشكل فرصة لدراسة وضعية تموين السوق الوطنية بمختلف المنتجات (الفواكه والخضروات والحبوب) لضمان توفير عرض يغطي الطلب خلال شهر رمضان.

وشدد المتحدث على أهمية الرقابة الصارمة لتجنب أي ممارسة أو تلاعب يتعارضان مع مبدأ المنافسة الشريفة، مشيرا، على الخصوص، إلى القانون 31-08 الذي ينص على تدابير لحماية المستهلك، حسب قوله.

وقدم ممثلو القطاعات الوزارية عروضا حول تطور الأسعار وكميات مختلف المنتجات الغذائية خلال عام 2018، حيث أكدوا أن أسعار معظم المواد ستبقى مستقرة نظرا لوفرة العرض، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الرسمية “لاماب”.

مقالات ذات صلة

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك