https://al3omk.com/301602.html

لعنة تعفن أضاحي العيد تلاحق وزيرين وتجرهم للمساءلة البرلمانية

مازالت لعنة تعفن أضاحي عيد الأضحى تلاحق مسؤولين حكوميين، إذ قرر فريق العدالة والتنمية جر كل من أنس الدكالي وزير الصحة، وعزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية إلى المساءلة البرلمانية محملا نصيبا من المسؤولية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

وساءل فريق البيجيدي الوزيرين في سؤالين توصلت جريدة “العمق” بنسخة منهما، عن التدابير الوقائية التي سيتخذونها من أجل عدم تسليم الأدوية البيطرية، بما فيها مضادات الالتهاب، وكذا عدم تسليم المواد المقوية “منشطات” وأدوية منع الحمل “MINIDRIL” أو ما يعادلها.

وشدد سؤال الفريق حول تعفن لحوم الأضاحي على ضرورة الشراكة بين الوزارتين والمجلس الوطني لهيئة الصيادلة من أجل الانخراط في العملية التي تستهدف حماية صحة وسلامة المواطن من قبيل التحلي باليقظة والتبليغ عن الطلبيات الغير العادية للمواد المحفزة ومواد منع الحمل المسببة في تعفن اللحوم.

واستندت النائبة البرلمانية حياة سكيحيل في توجيه سؤالين إلى الوزيرين على بلاغ المجلس الوطني لهيئة الصيادلة، الذي قالت إنه كشف الأسباب الحقيقية وراء تعفّن لحوم أضاحي عيد الأضحى السنة الماضية، بتأكيده على أن سبب تعفنها هو استعمال بعض المواد الطبية.

اقرأ أيضا: هيئة الصيادلة تكشف السبب الحقيقي لتعفن أضاحي العيد

وقال المجلس الوطني لهيئة الصيادلة، في بلاغ له عقب الاجتماع مع وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية إن الاستعمال السيئ للمواد المحفزة للبناء العضلي “anabogisants”، وكذا مواد منع الحمل “Minidril”، والمواد التي تدخل في خانتها، كان من بين الأسباب التي أدت إلى تعفن أضاحي العيد في السنة الفارطة.

يذكر أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية قال عقب تفجر فضيحة تعفن لحوم العيد إن الموضوع “له علاقة مباشرة بعدم احترام الشروط الصحية للذبح والسلخ والحفاظ على “السقيطة” في ظروف جيدة قبل تقطيعها وتخزينها عبر التبريد أو التجميد، ولا علاقة له بحملات التلقيح التي يستفيد منها قطيع الأغنام عدة شهور قبل يوم العيد.

وأرجع المكتب، في بلاغ صحافي سبب ظهور اللون الأخضر في “السقيطة” إلى تلوثها ببعض البكتيريا التي تتكاثر بسرعة مع ارتفاع درجة الحرارة، كما هو الحال في أغلب مناطق المملكة خلال هذه الأيام، مشيرا إلى تسجيل مثل هذه الحالات السنة الفارطة.

وخلق بلاغ المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية موجة من التهكم والسخرية، فيما أكد آنذاك متخصصون أن سبب تعفن لحوم الأضاحي يرجع إلى قيام بعض الكسابين ومربي المواشي بالغش في طرق تسمين قطعان الأغنام، حيث يتم إطعامها بواسطة فضلات الدجاج الممزوجة بالعلف، فضلا عن استعمال نوع خاص من الحقن التي تقوم بزيادة وزن الخروف في ظرف وجيز وغير ذاك.

إقرأ المزيد: “تعفن أضاحي العيد”.. جمعيات المستهلك توجه أصابع الاتهام لـONSSA

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك