بنحمزة: الارتفاع الصاروخي لأسعار المحروقات مبرر معقول لإضراب عام

قال القيادي في حزب الاستقلال عادل بنحمزة أن “الارتفاع الصاروخي والتاريخي في أسعار المحروقات وبشكل استفزازي وفي عز حملة المقاطعة وفي ظل كشف الأرباح الخيالية التي حققتها الشركات بعد قرار تحرير الأسعار، يشكل مبررا معقولا لإضراب عام يظهر أن الناس لم تعد قادرة على تحمل كل هذا الجشع وهذه “الحكرة” ؟”.

وأشار بنحمزة في تدوينة له على حسابه بموقع “فيسبوك” إلى أن هذا الارتفاع في أسعار المحروقات يتطلب “إضرابا عاما من أجل خفض الأسعار وتسقيف أرباح الشركات التي تكرشت حتى صارت بلا رقبة كما قال ذات بوح جميل الشاعر مظفر النواب .. إضراب عام يعبر من خلاله الناس على أن السكين بلغ العظم”.

وتابع في السياق ذاته، “إضراب عام يشارك في المعطل و”المخدم” والموظف والمستخدم والتاجر والمتقاعد وكل المواطنين .. إضراب عام يقول بأن قتل الأحزاب و النقابات والجمعيات والإعلام، لا يقتل السياسة ولا الوعي الاجتماعي ولا الفعل المدني ولا الحرية”.

وأردف بنحمزة أن المغاربة في حاجة إلى “إضراب عام يقول “كفى” من إهانة هذا الشعب وإحتقاره وتفقيره .. إضراب عام يواكب حملة المقاطعة ويختبر ما تبقى من روح في المنظمات النقابية والمهنية والأحزاب السياسية والجمعيات المدنية”.

واعتبر القيادي الاستقلالي أن هذا الإضراب العام يجب أن يكون بـ”تقينات حضارية تقدم درسا آخر لمن يهمهم الأمر، على أن الشعب المغربي يستحق أفضل من هذه الحكومة و أفضل من هذا البرلمان، وكذا “إضراب عام يخبر الجميع أن الشعب المغربي لم يقل كلمته بعد..”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك