الصحراء المغربية على طاولة قمة الاتحاد الإفريقي المقررة بنواكشوط

من المنتظر أن  يقدم فاكي محمد رئيس لجنة الاتحاد تقريرا حول الصحراء المغربية، خلال اجتماع قادة دول الاتحاد الإفريقي (55 دولة) المقرر انعقادها يومي 1 و2 يوليوز المقبل في العاصمة الموريتانية نواكشوط، في قمتهم الثانية بعد الثلاثين بعد القمة التي جمعتهم في أديس أبابا.

وكشفت تقارير إعلامية، أنه ستعقد جلسات مناقشة ونحديد جدول الأعمال سيشمل تقريرا يقدمه الرئيس الرواندي بول كاغامي الذي يتولى الرئاسة الدورية للاتحاد حول إصلاح المنظمة الإفريقية تنفيذاً للفقرة 28 من القرار رقم 635 للجمعية العامة للاتحاد، وسيقدم رئيس النيجر محمد يوسوفو تقريرا يتعلق بالقضايا المرتبطة بمنطقة التبادل الحر، كما سيقدم فاكي محمد رئيس لجنة الاتحاد تقريرا حول علاقات الاتحاد بمنظمة إفريقيا والكاريبي والمحيط الهادي والاتحاد الأوروبي. فيما سيقدم الرئيس النيجيري بوهاري محمد يوم الثاني من يوليوز ثاني أيام القمة، تقريرا حول القضاء على الرشوة في القارة الإفريقية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن هذه التقارير ستعرض للنقاشات قبل أن يعقد الرؤساء اجتماعا مغلقا لدراسة تقارير نشاطات مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد المتعلقة بالسلام والأمن في القارة، ومقترحات المجلس حول تنفيذ خارطة الطريق الخاصة بالإجراءات التطبيقية لإيقاف الحروب في القارة مع أفق عام 2020.

وسيناقش الرؤساء كذلك موضوعات أخرى بينها مشروع الأدوات القانونية وميزانية الاتحاد لدورة 2019-2020، وتسمية أربعة قضاة في المحكمة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، وتعيين خمسة أعضاء في مجلس الاتحاد الإفريقي للقانون الدولي، وتعيين أربعة أعضاء في اللجنة الإفريقية لخبراء حقوق ورفاه الأطفال، وتعيين نائب رئيس مجلس الجامعة الإفريقية.

 

loading...

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك