ترامب يهاجم واشنطن بوست ونيويورك تايمز ويصفهما بالجرائد الفاشلة

واصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، السبت، هجومه مجددا على وسائل الإعلام في الولايات المتحدة، داعيا إدارة موقع “تويتر” إلى حذف حسابات مزيفة لاثنين من أكبر الصحف الأمريكية.

جاءت تغريدة ترامب بعد أن ذكرت صحيفة “واشنطن بوست” أن “تويتر” علّق أكثر من 70 مليون حساب خلال شهري مايو/أيار ويونيو/ حزيران الماضيين.

وقال الرئيس الأمريكي في تغريدته: “يتخلص تويتر من الحسابات المزيفة بسرعة قياسية”.

وتساءل ترامب ما إذا كانت عمليات إغلاق الحسابات المزيفة ستشمل حسابات كل من صحيفتي “واشنطن بوست” و”نيويورك تايمز”، اللتين تعرفان بأنهما اثنين من أكبر الصحف الأمريكية.

وتساءل مستنكرا: “هل سيشمل ذلك صحيفة (نيويورك تايمز) الفاشلة، وماكينة دعاية أمازون (واشنطن بوست)، التي تنقل باستمرار عن مصادر مجهولة، وبرأيي هذه المصادر غير موجودة”.

يذكر أن ترامب هاجم في عدة مناسبات وسائل الإعلام الأمريكية التي اتهمها “بعدم النزاهة”.

وفي فبراير من العام الماضي، قال ترامب إن “عدم النزاهة لدى وسائل الإعلام بلغ مستوى لا يمكن السيطرة عليه”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك