الرباح يتعهد بمحاربة لوبيات المعادن بدرعة.. ويعد بهذه الإجراءات

تعهد عزيز رباح وزير الطاقة والمعادن والبيئة والماء، خلال اجتماعه بالصناع المنجميين التقليديين، أمس السبت بالرشيدية، بمحاربة اللوبيات التي تحتكر قطاع المعادن بجهة درعة تافيلالت.

وطالب الرباح المهنيين، بحسب ما أكده مصدر لجريدة “العمق” حضر اللقاء، بمده بأسماء الموظفين في “مركزية الشراء والتنمية للمنطقة المنجمية لتافيلالت وفجيج” CADETAF، أو من أعضاء ديوانه أو في الوزارة، المشتبه في علاقاتهم بلوبيات احتكار قطاع المعادن التي تلحق الضرر بمصالح الدولة ومصالح الصناع المنجميين التقليديين، مؤكدا التزامه بتطهير المؤسسات منهم، وذلك بعد تظلمات المهنيين التي عرضوها أمامه.

ويأتي اجتماع الرباح بالصناع المنجميين التقليديين بعد زيارة قام بها لعاصمة جهة درعة تافيلالت، أمس السبت، حيث عقد اجتماعا جمعه بوالي الجهة ورئيس الجهة وأعضائها، ورؤساء المجالس الإقليمية الخمسة والبرلمانيين تم التطرق فيه لمختلف الإشكالات التي يعانيها القطاع المنجمي بالجهة.

وتمخض عن هذه اللقاءات، تعهد وزير الطاقة والمعادن، عزيز الرباح بدعم ومواكبة الصناع المنجميين التقليديين في إطار منظومة “الكاديتاف”، والإعداد لإجراء تعديلات على قانون المناجم 13/33، وتحضير النص التطبيقي الخاص بتفعيل المادة 116 من القانون المنجمي والخاصة باستخراج وتسويق المستحثات والأحجار النيزكية وتسويقها.

كما تعهد الرباح بالعمل على إحداث مركز أو مراكز خاصة بتثمين المعادن على مستوى الجهة، وتقوية ودعم التكوين في مجال المعادن، وكذا تعيين مدير جديد للكاديتاف، ودعم المديرية الجهوية للطاقة والمعادن بالأطر، وفتح مجالات الاستثمار في خزن وتوزيع الغاز، وإنشاء محطات الوقود وتبسيط المساطر بهذا الخصوص.

ووعد الرباح أيضا، بالمضي في مشاريع الدراسات والتخريط الجيولوجي، حيث وصلت الدراسات الجيوفيزيائية الى 80%، وبإصلاح المنظومة الجبائية لتوازن استفادة مختلف الأطراف، كما أكد الوزير على التوجه نحو إقرار الحكامة الجيدة بالقطاع وقد تم سحب 1400 رخصة لاستخراج المعادن و1000 أخرى في الطريق، وإعفاء من تبث في حقهم خروقات إدارية.

وأكد وزير الطاقة والمعادن أن الوزارة تعتزم التوجه نحو تنزيل تعديلات قانون الطاقات المتجددة 13/09 والخاصة بإمكانية إنتاج الخواص والمواطنين للطاقة الكهربائية انطلاقا من مصادر متجددة وبيع الفائض وضخه في الشبكة الوطنية، وكذا، إحداث لجنة جهوية لمتابعة قضايا القطاع، وكذا توقيع بروتوكول اتفاق بين الوزارة والجهة في أفق عرضه على المجلس.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك