عريضة تفعيل “قانون العفو العام” تنبثق من مسيرة البيضاء

عرفت مسيرة الدار البيضاء التضامنية مع الزفزافي ورفاقه توزيع عريضة ترمي إلى جمع توقيعات شعبية لمطالبة البرلمان بإصدار “قانون العفو العام” على معتقلي الحركات الاجتماعية بالمغرب.

ووزع نشطاء اليسار العريضة على المشاركين في المسيرة من أجل جمع التوقيعات، وطالبوا الجميع بالانخراط في تعبئتها كخطوة نضالية لا تقل أهمية عن المشاركة في الأشكال الاحتجاجية الأخرى.

وفي السياق ذاته طالب نبيلة منيب، الأمينة العام لحزب الاشتراكي الموحد، البرلمان بإخراج قانون العفو العام من أجل انهاء معاناة معتقلي الريف وجميع الحركات الاجتماعية التي شهدها المغرب.

اقرأ أيضا: اللائحة الكاملة للأحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف

وكانت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء قد قضت بـ20 سنة سجنا في حق ناصر الزفزافي قائد حراك الريف، ونفس الحكم بالنسبة لكل من نبيل أحجميق وسمير إيغيد ووسيم البوستاتي.

وأدانت المحكمة ذاتها، كلا من المعتقلين محمد الحاكي وزكرياء أضهشور و”بوهنوش”، بـ15 سنة سجنا نافذا لكل واحد منهما، وتمت مؤاخذت المعتقل محمد جلول من أجل تهمة “المس بالسلامة الداخلية للدولة” وحكمت عليه بـ10 سنوات سجنا نافذا، وبنفس العقوبة أيضا على المعتقل رشيد اعماروش، في حين أدين محمد المجاوي بـ5 سنوات سجنا نافذا.

اقرأ أيضا: اليسار يحشد مسيرة وازنة للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الريف (صور)

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك