الدكالي: %20 من الأطباء رفضوا الالتحاق بالمغرب العميق

كشف أنس الدكالي وزير الصحة عن رفض 20 في المائة من الأطباء الالتحاق بالمناصب المخصصة للمغرب العميق خلال 2017، قائلا “إن الأطباء يفضلون الاشتغال في مدنهم”.

وأوضح الدكالي في معرض رده عن أسئلة شفوية حول “المنظومة الصحية” بمجلس النواب اليوم 9 يوليوز 2018، أن العديد من الممرضات لا يرغبن بالاشتغال في المناطق البعيدة والنائية.

وكشف الدكالي عن فتح باب التباري من أجل التوظيف بالمستعجلات إلا أن لا أحد يرغب بالالتحاق بها، موضحا أنه يجب إعادة الاعتبار لأقسام المستعجلات وتحفيز الأطر المشتغلة بها.

وأكد الدكالي أن عدد الأطر الطبية والممرضين الموجودين في المستشفيات العمومية وصل إلى 16 ألفا و593 موظفا، موزعين على 3440 طبيبا اختصاصيا، و1039 طبيبا عاما، وأكثر من 12 ألف ممرض.

وأفاد المسؤول الحكومي أن 6 ملايين مغربي توافدوا في 2016 على خدمات أقسام المستعجلات، موضحا أن 50 في المائة منها لا تعتبر في خانة الاستعجال، مضيفا أن تلك الأقسام تشتغل بـ10 في المائة من الموارد البشرية، واصفا ذلك بـ”ضغط كبير”.

وأوضح المسؤول الحكومي أن هناك نسبة 3 في المائة من الخاضعين لنظام التأمين الإجباري عن المرض مصابين بالأمراض المزمنة ويستهلكون 48 في المائة من مجموع النفقات.

وانتقدت مداخلات النواب الوزارة موضحين أن هناك اختلالات في المنظومة الصحية، متجسدة حسبهم في غياب الأطباء في المغرب العميق، والاحتجاجات اليومية في المستشفيات، ووصول المواعيد ما بين 6 أشهر إلى سنة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك