https://al3omk.com/313403.html

قيادة الـPJD: حوارنا تؤطره الثوابت الأربع ونرفض الإقصاء والافتراء

أكدت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية على “أهمية الحوار الداخلي والذي تؤطره الثوابت الوطنية من أجل دعم وترسيخ المسار الإصلاحي ببلادنا”، مذكرة بالمواقف الحزبية الراسخة بشأن الثوابت الوطنية الجامعة، ومعبرة عن رفضها لكل نزوعات الإقصاء والافتراء والتشكيك.

جاء ذلك في الاجتماع الأسبوعي لحزب العدالة والتنمية المنعقد، أمس الاثنين، والذي تم التوقف فيه، بحسب بلاغ توصلت جريد “العمق” بنسخة منه عند مستجدات الشأن الحكومي والبرلماني ومدارسة عرض عن حصيلة التدبير الحزبي منذ المؤتمر الوطني الثامن.

وثمنت أمانة البيجيدي في البلاغ ذاته، “المواقف الواضحة والمبدئية التي عبر عنها الأخ الأمين العام بمناسبة انعقاد المجلس الجهوي لجهة الرباط سلا القنيطرة صباح السبت الماضي 14 يوليوز والتي جدد فيها التذكير بالمواقف الحزبية الراسخة بشأن الثوابت الوطنية الجامعة ممثلة في المرجعية الإسلامية والوحدة الوطنية والترابية والملكية الدستورية والاختيار الديمقراطي”.

وفي السياق ذاته، ذكّر الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني بـ”الاعتزاز الدائم بالأدوار السامية للملكية باعتبارها رمزا لوحدة الوطن وضامنة لاستقراره وأمنه وحصنا لبلدنا في مواجهة كل التحديات وقائدة للإصلاح والتنمية وترسيخ الديمقراطية”.

وقالت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية إنه “بعد وقوفها على حملة التشكيك الممنهجة في مواقف الحزب ووفائه لمؤسسات البلاد تعبر عن رفضها لكل نزوعات الإقصاء والافتراء والتشكيك”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك