https://al3omk.com/317507.html

مسجد من صفيح يثير استياء ساكنة بدمنات.. ومطالب بتدخل “الأوقاف” (صور)

قبل أربع سنوات من الآن، قامت السلطات المحلية بدمنات بتنسيق مع مصالح الأوقاف والشؤون الاسلامية بإغلاق مسجد قديم بحي ألمدين بدمنات، نظرا للخطورة التي يشكلها على المصلين، وفقا لتبريرات الجهات المسؤولة عن الاغلاق.

ومنذ ذلك الحين، وجه مواطنو الحي نداءات متعددة إلى كل المسؤولين لإصلاح المسجد، أو بناء مسجد آخر، دون أن تجد نداءاتهم آذانا صاغية، وفق تعابير مواطنين بالحي ذاته.

عبدالصمد محضار، فاعل جمعوي بالمدينة، عبر عن استيائه لسياسة اللامبالاة التي تنهجها مندوبية الأوقاف والشؤون الإسلامية بأزيلال، وأوضح أن لقاء جمع، في وقت سابق، ساكنة الحي مع عدد من المسؤولين بمقر جماعة دمنات حول ضرورة بناء مسجد جديد بالحي، دون أن ترى مخرجاته النور على أرض الواقع، وفق تعبيره.

وأوضح الفاعل الجمعوي، في تصريح لجريدة “العمق” أن ممثلا عن الأوقاف والشؤون الاسلامية كان حاضرا خلال اللقاء ووعد الساكنة ببناء وتجهيز مكان لائق للصلاة.

وأشار المتحدث أن الساكنة فوجئت بعد انتظار طويل ببناية صفيحية تنعدم فيها أدنى شروط الكرامة الآدمية، فضلا عن تشويهها للمنظر العام لمدخل المدينة، مطالبا بضرورة تدخل المعنيين لإعادة الأمور إلى نصابها وبناء مسجد يستجيب لمتطلعات ساكنة حرمت من مسجدها الوحيد، وفق تعبيره.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك