https://al3omk.com/320712.html

بعد تراجع الليرة.. أردوغان: لنا ربنا ولهم دولاراتهم وسننتصر في الحرب الاقتصادية

في تعليقه على تراجع الليرة التركية أمام الدولار، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده ستنتصر في الحرب الاقتصادية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي إثر خروجه من صلاة الجمعة في مسجد بولاية بايبورت، شمال شرقي البلاد.

وأكد أردوغان أن بلاده تدرك جميع المؤامرات التي تحاك ضد بلاده، مضيفا: “سننتصر في الحرب الاقتصادية”.

وكان الرئيس التركي قد دعا مواطنيه إلى عدم الالتفات لحملات تستهدف تركيا واقتصادها، وقال “إذا كان لديهم دولاراتهم، فنحن لنا ربنا وشعبنا”.

جاء ذلك في خطاب ألقاه أمام حشد من المواطنين الأتراك، كانوا في استقباله خلال وصوله إلى مسقط رأسه في ولاية “ريزة” شمالي تركيا، في وقت متأخر من يوم أمس الخميس.

وتعهد أردوغان بالعمل الدؤوب والسعي إلى تطوير البلاد نحو مستويات أفضل.

وتابع: “اليوم نحن أفضل من ذي قبل، وسنكون غدا أفضل من اليوم، كونوا على ثقة بذلك”.

وأضاف الرئيس التركي: “هناك حملات مستمرة (ضد تركيا)، لا تلتفتوا إليها، ولا تنسوا أنه إذا كان لديهم دولاراتهم، فنحن لنا ربنا وشعبنا”.

وشدد على ضرورة التحلي بالصبر والعمل بجد من أجل تحقيق الأهداف المنشودة عام 2023 (يصادف الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية).

وسجلت الليرة التركية مستويات قياسية منخفضة جديدة مقابل الدولار الأمريكي اليوم الجمعة، مع افتتاح السوق بعدما عاد وفد تركي من اجتماع مع مسؤولين أمريكيين دون حل على ما يبدو لخلاف دبلوماسي بين البلدين.

ومع ساعات الصباح، سجلت العملة التركية 6.30 أمام الدولار في انخفاض جديد عن تداولات أمس.

تعليقات الزوّار (1)
  1. يقول مواطن:

    – باغي نفهم الله يرحم الوالدين – أردوغان يدعم القضية الفلسطينية ويدافع عن الفلسطينيين وينصر الأسلام والمسلمين فماذا يفعل السفير الأسرائيلي في أنقرة ؟؟؟؟

أضف تعليقك