https://al3omk.com/322320.html

تعافي الأسهم الأوروبية في ظل ضغط أتلانتيا على البورصة الإيطالية

تعافت الأسهم الأوروبية اليوم الخميس بعدما قالت الصين إنها ستجري محادثات مع الولايات المتحدة هذا الشهر، وهو ما حفز شهية المستثمرين للمخاطرة، بينما هبطت البورصة الإيطالية بشكل حاد تحت ضغط خسائر لسهم شركة أتلانتيا.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا بنسبة 0.5 في المئة، معوضا بعض خسائره من الجلسة السابقة حينما سجل أدنى مستوياته في ست أسابيع، مع دخول الأسواق الناشئة في إتجاه نزولي.

وتراجع مؤشر “إم.آي.بي ” للأسهم الإيطالية بنسبة 1.5 في المئة، مسجلا أدنى مستوى له منذ أبريل 2017، تحت ضغط هبوط سهم أتلانتيا لتشغيل الطرق 25 في المئة.

وقالت الحكومة الإيطالية إنها قد تقصي أوتوستراد التابعة لأتلانتيا من امتياز لتشغيل طرق للسيارات، أو تفرض غرامة كبيرة في أعقاب انهيار جسر في جنوة يوم الثلاثاء أودى بحياة عشرات الأشخاص.

وانخفض سهم باير الألمانية بنسبة 4.6 في المئة، ليأتي الخاسر الأكبر على مؤشر داكس، وتصل خسائره هذا الأسبوع لى أكثر من 17 في المئة بعد حكم قضائي ضد وحدتها مونسانتو بشأن مزاعم بروابط بين مبيد للأعشاب ومرض السرطان.

وارتفع في أنحاء أوروبا مؤشر فايننشال تايمز البريطاني بنسبة بلغت 0.8 في المئة، ومؤشر داكس الألماني 0.6 في المئة، ومؤشر كاك الفرنسي 0.8 في المئة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك