https://al3omk.com/324422.html

اغتصاب قاصر بالجديدة .. والمغتصب حر طليق بتدخل “جهة نافذة” 20 درهما لشراء صمت الطفل

تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” صورا ووثائق طبية توثق لما سموه بـ”جريمة اغتصاب” طفل قاصر بإقليم الجديدة، في وقت تداول في نشطاء أنباء الإفراج عن المغتصب، وأنه حر طليق.

وأفاد المصدر ذاتها أن الطفل البالغ من العمر 10 سنوات تعرض للاغتصاب من طرف ثلاثيني بعدما استدرجه للخلاء عندما كان يرعى الغنم وقدم له ورقة نقدية من فئة 20 درهم نظير إخفاء الأمر عن والديه.

وأضاف المصدر نفسه أن القاصر الذي ينحدر من جماعة أولاد زيد صارح أمه بالواقعة بعدما رأت دماء وانتفاخا في مؤخرته لتسارع بإبلاغ عناصر الدرك الملكي الذين قاموا بإعادة تمثيل الجريمة.

وأكدت المصدر عينه أن شخصية نافذة في المنطقة تدخلت لإطلاق سراح المتهم الذي لم يمض على تمثيل جريمته سوى 24 ساعة.

يذكر أن الرأي العام المغربي اهتز على وقع الاغتصاب الجماعي الذي تعرضت له طفلة قاصر بمدينة أولاد عياد، التابعة لإقليم الفقيه بنصالح، بعداختطافها واغتصابها بالتناوب لمدة شهرين.

وأوضحت خديجة في تصريح لجريدة “العمق، أنها كانت لحظة اختطافها تجلس أمام بيت خالها، قبل أن يباغتها شخصان، كانا على متن دراجة نارية، وضع أحدهما آلة حادة على عنقها لإرغامها على ركوب الدراجة النارية ليتوجهوا بها بعد ذلك بها إلى مكان مجهول.

وقالت إنها تعرضت لشتى أنواع التعذيب النفسي والجسدي طيلة مدة احتجازها بمكان مليء بأشجار الزيتون، مشيرة إلى أن أزيد من 14 شخصا تناوبوا على اغتصابها.

وطالبت الطفلة خديجة من الجهات المختصة بالتدخل لإنزال أشد العقوبات على المعتدين، كما طالبت بعرضها على أطباء أخصائيين لتنظيف جسدها من “أوشام” وضعها المعتدون في أنحاء متفرقة من جسدها.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك