https://al3omk.com/324935.html

محامي المجرد يحسم الجدل: “الجنس كان رضائيا” ولا يوجد دليل مادي على التعنيف رافقته إلى غرفة الفندق بمحض إرادتها بعد تعرفه عليها في ملهى ليلي

نفى محامي سعد المجرد جميع الاتهامات الموجهة من فتاة فرنسية لموكله، مؤكدا في أول خروج إعلامي أن الفتاة التي تتهم المغني المغربي بالتعنيف والاغتصاب رافقته إلى غرفة الفندق بمحض إرادتها بعد تعرفه عليها في ملهى ليلي.

وأضاف المحامي الذي يتولى الدفاع عن المجرد خلال حلوله ضيفا على إذاعة “راديو فرنس” أن القاضي أطلق سراح المجرد لعدم وجود دلائل مادية تتبثت اتهامات الفتاة الفرنسية التي لم تكشف هويتها لحد الساعة.

وكان القضاء الفرنسي قد وجه إلى المغني المغربي سعد لمجرّد الثلاثاء تهمة “الاغتصاب”، وذلك بناء على شكوى تقدمّت بها ضده شابة تقول انه اعتدى عليها ليلة السبت في مدينة سان تروبيه الساحلية الجنوبية، كما أفاد مصدر في النيابة العامة في مدينة دراغينيان (جنوب شرق) لوكالة ا ف ب.

وأوضح المصدر وحسب تقرير نشرته الوكالة أن المغني البالغ من العمر 33 عاماً الذي تم إيقافه يوم الأحد بشبهة ارتكاب “أفعال ينطبق عليها توصيف الاغتصاب” إثر شكوى تقدمت بها ضدّه شابة تبلغ من العمر 29 عاماً، سيمثُل مساء الإثنين أمام قاضٍ للنظر في ما اذا كان سيقرر إطلاق سراحه أم إبقاءه خلف القضبان بانتظار محاكمته.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك