وزارة الصحة تقرر نقل “دكتور الفقراء” إلى تارودانت “استثنائيا”
https://al3omk.com/325231.html

وزارة الصحة تقرر نقل “دكتور الفقراء” إلى تارودانت “استثنائيا” بسبب الاحتقان الذي يعرفه مستشفى تيزنيت

توصل الدكتور الشافعي المعروف بلقب “طبيب الفقراء”، صبيحة اليوم الخميس بقرار تنقيله، وإعادة تعيينه بمستشفى المختار السوسي بمدينة تارودانت بشكل استثنائي.

وعزت الوزارة الوصية على القطاع هذا القرار، إلى ما أسمته الاحتقان الكبير الذي يعرفه هذا المرفق الصحي مؤخرا بسبب صراع بين الشافعي وإدارة المستشفى، وهو الأمر الذي تراه الوزارة يؤثر على “جودة تقديم الخدمات للمرتفقين والمرضى”.

ودعت الوزارة الشافعي إلى الالتحاق فورا بتارودانت، بمجرد توصله بقرار تنقيله، وتقديمه إلى المندوب الاقليمي للصحة لتارودانت.

وكان دكتور الفقراء قد بث صبيحة اليوم الخميس، فيديو على المباشر من أمام بوابة المستشفى الإقليمي الحسن الأول بمدينة تزنيت، وقد تم منعه من طرف الأمن الخاص من الدخول بدعوى أوامر من الإدارة بتوقيفه عن العمل وتنقيله إلى تارودانت.

وكان برفقته عدد من الحالات المرضية التي يواكبها، ومن بينها أطفال حضروا على كراسي متحركة وبارجلهم ضمادات وجبص، ويخضعون لحصص العلاج، وقال أحد الآباء إن أغلب الحاضرين قدموا من أماكن بعيدة بحكم شساعة الإقليم.

1

كان على وزارة الصحة ان تنقل مدير مستشفى تزنيت الى مكان اخر حتى تترك المجال للطبيب الفقراء ان يزاول عمله بحرية مع التركيز .