https://al3omk.com/328297.html

وزارة الثقافة تحدد هذا التوقيت لزيارة المآثر والمواقع التاريخية أكدت أن القرار يأتي لضمان حسن استقبال الزوار

حددت وزارة الثقافة والاتصال قطاع الثقافة وقت استقبال المآثر والمواقع التاريخية للزوار في الفترة الزمنية من التاسعة صباحا إلى غاية الثامنة مساءً بدون انقطاع عن طريق المناوبة، مع السهر على مراقبة انضباط القباض والمكلفين بالحراسة.

وأوضح بلاغ صادر عن الوزارة، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، إلى أن هذا القرار يندرج في إطار عمل الوزارة على مواكبة ظروف استقبال الزوار واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لضمان حسن استقبالهم، وكذا احترام توقيت العمل  بالمباني التاريخية والمواقع الأثرية.

وشددت على أنها تبذل جهودا لتثمين التراث الثقافي وإعطائه مكانته اللائقة في دينامية التنمية التي تعرفها بلادنا في شتى المجالات، تحرص الوزارة على العناية بالمآثر والمواقع التاريخية من خلال تخصيص ميزانية سنوية لترميمها وإعادة الاعتبار إليها ومراجعة النصوص القانونية المنظمة لها.

كما أكدت حرصها الدائم على تتبع تتبع وضعية هذه المباني والمواقع، بتنسيق تام مع المديريات الجهوية والإقليمية للثقافة، للرفع من جاذبيتها وتمكينها من جميع الوسائل والإمكانيات اللازمة لهذا الغرض.

ويشار إلى المآثر والمواقع التاريخية تختلف في توقيت العمل من مدينة إلى أخرى، حيث تعمل جل المآثر التاريخية بمدينة مراكش على سبيل المثال من الساعة التاسعة صباحا إلى الخامسة عصرا، فيما تفتح القصبة التاريخية بمدينة شفشاون أبوابها في وجه الزائرين من الساعة التاسعة إلى الثانية عشر زوالا، ومن الرابعة إلى السابعة مساءً.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك