https://al3omk.com/328785.html

هام لساكنة سلا.. المصادقة على اتفاقية بين المجلس الجماعي والأمن تنص على إحداث مناطق أمنية جديدة واقتناء سيارات ودراجات

من أجل تعزيز الأمن في مدينة سلا والحد من المشاكل التي تعانيها المدينة، صادق المجلس الجماعي للمدينة هذا الأسبوع، على اتفاقية شراكة بين الجماعة والأمن الوطني.

وتنص الاتفاقية المذكورة على تقسيم المدينة إلى أربعة مناطقة أمنية عوض منطقة واحدة كما هو عليه الحال الآن.

وتلتزم الجماعة في الاتفاقية المذكورة بوضع المقرات رهن إشارة مصالح الأمن الوطني، إضافة إلى مساهمتها في اقتناء دراجات نارية وسيارات أمنية لفائدة المناطق الأربعة.

ويشار إلى مدينة سلا تعد واحدة من أكثر المدن المغربية سوادا من الناحية الأمنية، وتعرف انتشارا واسعا للجريمة بالمقارنة مع مدن آخرى.

وأعلن بلاغ سابق للمديرية العامة للأمن الوطني، تمكن عناصر الأمن بالمدينة من توقيف ما 4640 شخصا يشتبه في تورطهم في ارتكاب أفعال إجرامية، خلال الستة الأشهر الأولى من السنة الجارية.

وذكرت أن هذه العمليات الأمنية التي أسفرت عن توقيف العدد المذكور، قد انصبت على مكافحة مختلف أنواع الجرائم، وتحديدا تلك الماسة بالشعور بالأمن، كما شملت مناطق سلا المدينة ومفوضية العيايدة وسلا الجديدة، مشيرا إلى أن عدد الموقوفين في القضايا الماسة بالأشخاص بلغ 231 شخصا، وفي الجرائم الماسة بالأموال والممتلكات ما مجموعه 842 شخصا، وفي الجرائم المالية والاقتصادية 432 شخصا، وفي قضايا المخدرات وحيازة السلاح الأبيض بدون سند مشروع والاتجار في المواد المهربة وغير المشروعة 2248 شخصا.

وأضاف المصدر ذاته أن مختلف التدخلات الأمنية المنجزة قد مكنت من حجز 386 أداة حادة وراضة وسكاكين تدخل في خانة الأسلحة البيضاء، وثلاث قنينات مسيلة للدموع، و61 مركبة استعملت أو تحصلت من عملية إجرامية، علاوة على ضبط 63 كيلوغراما من مخدر الحشيش، و10 آلاف و742 قرصا مخدرا من مختلف الأنواع.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك