https://al3omk.com/331208.html

“لرصاد” الغنائية تكشف للعمق اسمها الجديد وعنوان ألبومها المقبل

كشفت مجموعة لرصاد المغربية في حوار مصور مع جريدة “العمق”، أن أعضاءها اتفقوا على تغيير إسم المجموعة إلى “العشاق”مع الحفاظ على نفس لونهم ومضوعاتهم الغنائية.

وقال عبد المجيد الحراب المؤسس للفرقة، في الحوار ذاته إن الإسم القديم الجديد هو اللقب الذي كنا نحمل خلال بدايتنا الأولى سنة 1973، تم الرجوع إليه بعدما حكمت المحكمة بالاحتفاظ باسم لرصاد للأعضاء الذين انشقوا عن المجموعة، في حين تم الحكم لصالحنا بالحق في جميع الأغاني والألبومات المسجلة.

هذا وقال مصطفى البعتيري أحد أعضاء مجموعة العشاق في تصريح للعمق، إننا سنعمل جاهدين على تجديد عملنا الفني خاصة من الناحية الفنية والموسيقية بحيث سيكون مواكبا للتطورات التي تعرفها الساحة الفنية المغربية والعربية.

أما بخصوص الألبوم الجديد للمجموعة الذي سينشر عما قريب بعنوان صوت البارود، كشف عبد المجيد أنه يتضمن ستة أغاني تدور حول موضوعات الإرث وشباب”التشرميل” والأذواق المجتمعية المختلفة وغيرها من المواضيع ذات العلاقة بالمجتمع المغربي.

وسينشر لاحقا حوار مصور على جدار جريدة العمق يحكي فيه الحراب تجربتهم الفنية، سنة وأسباب تأسيس المجموعة، ارتباطهم بالظاهرة الغيوانية، وأسباب غيابهم في الاعلام الرسمي، تعليقهم عن مستوى الاداء الفني والحالة التي وصلت إليها الأغنية المغربية وأسئلة أخرى تجدونها على موقع العمق المغربي

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك