https://al3omk.com/334299.html

دراسة: الكحول تقتل أكثر من السيدا والسل والعنف مجتمعين وفاة أكثر من 3 ملايين شخص كل عام

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الجمعة الماضي، عن وفاة أكثر من 3 ملايين شخص كل عام تحت تأثير الكحل حول العالم، مشيرة أن واحدًا من 20 حالة وفاة حول العالم سببها التناول المفرط للكحول.

ووفقا لدراسة لمنظمة الصحة العالمية ضمنتها في تقريرها حول الاستهلاك العالمي للكحول وعواقبه المضرة بالصحة، نقلتها وكالة “أ ف ب” الفرنسية، فإن استهلاك الكحول يقتل عددا كبيرا من الأشخاص عبر العالم أكثر من السيدا والسل والعنف مجتمعين.

وأضافت الدراسة أن 5.3 في المائة من الوفيات في جميع أنحاء العالم الناجمة من تناول الكحول كل عام، مصدرها حوادث المرور، والأمراض المعدية، والإصابات، والعنف، وأمراض القلب، والسكري. ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن أصغر هذه الوفيات تتراوح أعمارهم ما بين 20 و29 سنة، بمعدل 13.5% في المجموع.

وترتبط الإصابة بأكثر من 200 مرض بالاستهلاك المفرط للكحول، فمن أصل 3 ملايين حالة وفاة تعزى إلى الكحول، 28% كانت مرتبطة بحوادث المرور والعنف والانتحار وأعمال العنف الأخرى، و21% إلى اضطرابات الجهاز الهضمي و 19% إلى أمراض القلب والأوعية الدموية. وتعزى الوفيات المتبقية إلى الأمراض المعدية، والسرطانات، والاضطرابات النفسية وغيرها من المشاكل الصحية.

وقتل استهلاك الكحول سنة 2016 أزيد من 3 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم، مقارنة بالعام 2012 الذي سجلت فيه 3.3 مليون من الوفيات، ثلاثة أرباع الوفيات في صفوف الرجال.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية “تيدروس أدانوم غبريسوس” في بيان للمنظمة، إنه “حان الوقت لفعل المزيد لمنع هذا التهديد الخطير لتنمية المجتمعات السليمة”.

حوالي 2.3 مليار شخص في العالم يشربون الكحول، وفقا لمنظمة الصحة العالمية. ويستهلك الكحول أكثر من نصف السكان في الأمريكتين وأوروبا وغرب المحيط الهادئ.

ومع ذلك، تتوقع منظمة الصحة العالمية زيادة الاستهلاك العالمي للكحول على مدى العقد المقبل، لا سيما في جنوب شرق آسيا وغرب المحيط الهادئ والأمريكتين.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك