https://al3omk.com/334848.html

إجراء أول عملية لزرع الوجه في إيطاليا الوجه تبرعت به شابة توفيت في حادثة سير لخمسينية

نجح فريق طبي بالمستشفى الجامعي سانت أندريا بالعاصمة الإيطالية روما، في إجراء أول عملية زرع وجه في إيطاليا، والتي استفادت منها سيدة تبلغ تبلغ من العمر 49 عاماً، كانت تعاني مرضاً وراثياً تسبب لها في مضاعفات كبيرة على مستوى وجهها. واستغرقت العملية الجراحية 27 ساعة، انتهت في الساعات الأولى من صباح أمس الأحد، وظل الفريق الطبي المكون من أطباء إيطاليين وسويسريين يستعد لها منذ ثلاث سنوات.

ونشر مكتب مقاطعة “لاتسيو” بلاغاً كشف فيه تفاصيل العملية الجراحية المعقدة و الأولى من نوعها في إيطاليا، وتمكن الأطباء من نقل وجه شابة توفيت في حادثة سير تبلغ من العمر 21 سنة، تبرعت بوجهها وبكليتيها وكبدها.

وعبرت السيدة التي خضعت للعملية عن سعادتها، وقالت في تصريحات نقلتها وسائل اعلام إيطالية متفرقة:” أنا سعيدة ولم أعد أخاف..منذ سنوات لم أعد أنظر في المرآة..”.

وأعلن الفريق الطبي الذي أشرف على التدخل الطبي، أن العملية قد نجحت، لكن الفريق يخشى من رفض جسد المستفيدة للوجه الجديد.

وكانت أول عملية زرع وجه في العالم قد أجريت بفرنسا سنة 2005، و قام حينها فريق طبي بزرع وجه جديد لمواطنة فرنسية تبلغ من العمر 38 سنة، ومنذ ذلك التاريخ تلتها عمليات أخرى مثيلة في دول متفرقة بالعالم لكنها قليلة العدد.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك