https://al3omk.com/335613.html

تقديم بارون مخدرات وإطار بنكي وجندي متقاعد للمحاكمة بأكادير العملية تمت بتنسيق بين الأمن والديتسي

جرى أمس الثلاثاء، تقديم  عصابة يرأسها بارون مخدرات، أمام أنظار  النيابة العامة المختصة بأكادير. بعد توقيفه يوم 22 شتنبر الجاري، بناء على تنسيق بين الشرطة القضائية لمدينة أكادير ومصالح مراقبة التراب الوطني، أسفر عن حجز 48 كيلوغراما من مخدر الشيرا و3 سيارات فضلا عن مبالغ مالية متحصلة من نفس النشاط الإجرامي.

وتضم العصابة خمسة موقوفين من بينهم إطار بنكي طُرد من العمل، وجندي متقاعد، في الوقت الذي جرى فيه توقيف البارون بمسكنه بأحد الفيلات الراقية بحي إيليغ .

وكانت  التحريات التي باشرتها الشرطة القضائية بأكادير، بتنسيق مع مصالح مديرية مراقبة التراب الوطني قبل اسبوع، كشفت عن تفاصيل مثيرة؛ تتعلق بتورط عدد من الاشخاص يستغلهم بارون المخدرات لمساعدته في ممارسة نشاطه الاجرامي، ويكلف شخصين من ضمن الموقوفين باستقبال شحنات المخدرات التي يتلقاها من مروجين من شمال المملكة، قبل توزيعها على المروجين الصغار الذين يعملون على تقسيطها، فيما كان إطار بنكي مطرود من العمل يتكلف بإدارة أعمال البارون، بسبب محدودية المستوى الثقافي لهذا الأخير.

كما كشفت التحقيقات على أن البارون الموقوف، كان يعمل على تبيض أمواله عن طريق اقتناء الأملاك العقارية والمنازل والسيارات الفاخرة باسم أحد افراد أسرته، ويلجأ في بعض الأحيان إلى تزوير وثائق تجارية وإدارية بالإضافة إلى تزوير كشوفات بنكية باسم شخص متوفي من أجل الحصول على قروض تمويلية، لشراء السيارات من وكالات السلف باسم الشخص المتوفي، للتمويه عن نشاطه الاجرامي.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك