https://al3omk.com/336152.html

احتجاج تلاميذ ثانوية بخنيفرة على الدراسة بمطعم المؤسسة.. والمديرة توضح

تعيش ثانوية الحسين بولنوار احتقانا غير مسبوقا بسبب احتجاج التلاميذ ضد برمجة إدارة المؤسسة حصص دراسية بمطعم المؤسسة .

وفق مصادر محلية فان التلاميذ نظموا وقفة احتجاجية بساحة المؤسسة مطالبين الجهات الوصية بتوفير قاعات إضافية رافضين الدراسة بالمطعم واصفين برمجة حصص دراسية بمطعم خصص للتغدية ب” الفضيحة ” .

وأكدت نعيمة العاتية، مديرة ثانوية الحسين بولنوار أن ” برمجة حصص دراسية بالمطعم له مايبرره ،حيث يتعلق الأمر بساعتين في الأسبوع ،ساعة تخص تلاميذ الباكالوريا وساعة أخرى لتلاميذ الجذع المشترك حيث نعاني من خصاص في القاعات وحفاظا على الزمن المدرسي كان الحل الوحيد حاليا هو استغلال المطعم ”

نفس المتحدثة أضافت في تصريح للعمق “بعد الوقفة الاحتجاجية استقبلت مندوبي الأقسام بمكتبي وفتحت معهم نقاشا موسعا وشرحت لهم الوضع فرجعوا لمواصلة الدراسة بشكل عادي خاصة وأن قاعة جديدة قد بنيت مؤخرا وهي الأن في طور الصباغة وستكون جاهزة الإثنين المقبل ”

واستطردت مديرة المؤسسة المذكورة قائلة ” لكي نضعكم في الصورة جيدا بخصوص المطعم فالمديرية تبذل مجهودا كبيرا رفقة الشركاء حيث نستقبل حوالي مائة تلميذ ممنوح كان الأجدر أن ينتقلوا إلى قرى مجاورة فيها داخليات لكن اتفقنا مع دار الطالب على أن نوفر لهم وجبات يومية والمبيت بنفس الدار، فيما فئة أخرى من التلاميذ التي تقطع كيلومترات عديدة تستفيد من وجبة الغذاء، حيث أن عدد الممنوحين كان سيوفر لنا حسابيا أربع قاعات ، لكن رهان المديرية هو الاهتمام بتلاميذ العالم القروي وتوفير لهم أجواء التحصيل ”

وأضافت المديرة المذكورة ” المديرية الاقليمية بذلت مجهودا كبيرا حيث تم عقد لقاءات مع عمالة خنيفرة توجت ببرمجة بناء ستة قاعات ،غير أن المشروع الذي تم الاعلان عنه في بوابة الصفقات لم يحظ بقبول أية مقاولة بحيث تم تأجيل الصفقة التي تخضع لإجراءات مسطرية تحتاج مزيدا من الوقت،ولاتفوتني الفرصة لأنوه بالمجهود الكبير الذي تقوم به الاطر التربوية والادارية بحيث بلغت نسبة النجاح الموسم الماضي73في المائة إذ احتلت الثانوية الرتبة الثانية اقليميا بعد ثانوية كروشن ،أما ما يروج عن معاناة المؤسسة من خصاص في الأطر التربية فأنفي ذلك بل أننا نتوفر على فائض في عدد المدرسين”على حد تعبيرها .

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك