https://al3omk.com/336986.html

العدل والإحسان تستنكر هدم 2000 “براكة” وتشريد الآلاف بالبيضاء اتهمت السلطات بالانتصار للوبي العقار

استنكرت الهيئة الحقوقية لجماعة العدل والإحسان بمدينة الدار البيضاء تشريد أكثر من 10 آلاف مواطن بعد جرف قرابة 2000 “براكة” في 5 أحياء صفيحية تابعين لنفوذ عمالة عين السبع بالحي المحمدي (الواسطي، حسيبو، ريكي، جديد، حي عادل) من قبل السلطات المحلية، دون مراعاة الظروف الإنسانية المأساوية لساكنتها.

اقرأ أيضا: السلطات تمنع تلاميذ “كاريان” الواسطي بالبيضاء من الإلتحاق بالمدرسة

وأكدت الهيئة في بيان صحافي أن “آلاف المواطنين الآن بدون سكن يفترشون الأرض ويلتحفون السماء، أطفالهم لا يتابعون دراستهم، ومرضاهم مشردون في الأزقة، ونساؤهم انتهكت حرماتهم”، وتابع “لم تحن قلوبهم، لا بالتي وضعت مولودها قبل أربعة أيام ولا بالمقعدة العاجزة عن الحركة، ولا بالشيخ الذي لا يتنفس إلا اصطناعيا”.

ونددت الهيئة الحقوقية بما سمته بـ”سياسة إضعاف الفقير والانتصار للوبيات العقار التي تنتهجها السلطات المغربية”، داعية “كل أحرار الوطن ومكونات الأسرة الحقوقية إلى تكثيف الجهود لكشف مظلومية المظلومين والعمل على إنصافهم”.

اقرأ أيضا: الجرافات تدك “كاريان الواسطي” بالبيضاء .. وتدفع ساكنته لافتراش الأرض 

يذكر أن السلطات المحلية باشرت أعمال هدم تلك الأحياء الصفيحية، في وقت رفضت فيه ساكنة الدواوير الإنتقال إلى منطقة سيدي حجاج نواحي الدار البيضاء، وهو العرض الذي اقترحته السلطات المحلية لإعادة إيوائهم، وتؤكد الساكنة أن تلك المنطقة تفتقر للمدارس والمستشفيات والطرق.

تعليقات الزوّار (2)
  1. يقول غير معروف:

    لكي تكون جريدتنا الموقرة (العمق) ذات مصداقية عليها ان تنشر الرأي الاخر وهو السلطة المحلية

  2. يقول غير معروف:

    اخبرونا هل انتم مع محاربة دور الصفيح ام ضد الامر

أضف تعليقك