https://al3omk.com/337020.html

5 في المائة من سكان فلسطين مسنون

كشفت بيانات صادرة عن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، اليوم الأحد، أن 5 في المائة من السكان في فلسطين، مسنون (60 سنة فأكثر).

وقال الجهاز المركزي، في بيان صحفي، صدر بمناسبة اليوم العالمي للمسنين، الذي يصادف الأول من أكتوبر من كل سنة، إن عدد المسنين في فلسطين، بلغ 233 ألفا و269 مسنا، من مجمل السكان للعام 2017.

ويتوزع المسنون، بواقع 152 ألفا و443 مسنا، تشكل نسبتهم 5,4 بالمائة في الضفة الغربية، و80 ألفا و826 مسنا، بنسبة 4,3 بالمائة، في قطاع غزة.

وأضاف الجهاز أنه رغم الزيادة المتوقعة في أعداد المسنين في فلسطين خلال السنوات القادمة، إلا أنه يتوقع بقاء نسبتهم منخفضة، لا تتجاوز 5 في المائة خلال سنوات العقد الحالي، في حين من الممكن أن تبدأ النسبة في الارتفاع بعد 2020.

وبلغ معدل الفقر بين كبار السن، وفقا للجهاز المركزي للإحصاء، 26,5 في المائة؛ فيما يرأس 15,9 في المائة من كبار السن، أسرة فلسطينية.

وأشار الجهاز المركزي إلى أن المجتمع الفلسطيني فتي، إذ تشكل فئة صغار السن نسبة مرتفعة، في حين تشكل فئة كبار السن أو المسنين نسبة قليلة من حجم السكان.

وأبرزت بيانات التعداد في العام 2017، يضيف المصدر، أن هناك نسبة عالية من المسنين الأميين، حيث بلغت نسبتهم 25,7 في المائة، وهم يمثلون 62,6 في المائة من الأميين (15 سنة فأكثر) في المجتمع الفلسطيني ككل.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك