https://al3omk.com/337369.html

عودة المهرجان الدولي للفيلم.. تكريم النجم الأمريكي نيرو بمراكش قال إنه ممتن لهذه الدعوة ويتطلع للمشاركة في المهرجان الكبير

اختارت اللجنة المنظمة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش تكريم النجم العالمي الأمريكي روبرت دين نيرو في الدورة السابعة عشرة للمهرجان التي من المقرر تنظيمه في الفترة ما بين 30 نونبر و8 دجنبر 2018، حسب بلاغ لمؤسسة المهرجان.

وقال دي نيرو وحسب ما نقله نفس المصدر “رغم أنني زرت مراكش في كثير من المناسبات، فإني أحس أنني سأرى وجها آخر للمدينة هذه المرة. وجه كنت دائما أتوق إلى اكتشافه. أنا ممتن جدا لهذه الدعوة، وأتطلع بشوق إلى المشاركة في هذا المهرجان الكبير”.

وكان دين يرو قد دشن مسيرته تحت إدارة المخرج براين دي بالما بدور أثار به الانتباه في فيلم “حفلة زواج” عام 1969، لكن موهبته ستبرز بشكل كبير تحت إدارة المخرج مارتن سكورسيزي في فيلم “شوارع متوسطة” سنة 1974، ليفوز في السنة الموالية بأوسكار أفضل دور ثان عن أدائه دور “فيتو كارليوني” في فيلم “العراب2” لفرنسيس فورد كوبولا.

ودخل باب النجومية العالمية من بابها الواسع عبر فيلم “سائق الطاكسي” لسكورسيزي الفائز بالسعفة الذهبية لمهرجان “كان” سنة 1976، قبل أن يتم تكريسه في بداية الثمانينات، حيث فاز بأوسكار أفضل ممثل رئيسي عن فيلم “الثور الهائج” (لسكوسيزي) عام 1980، ليصبج أسطورة حية في السينما، بعد صار واحدة من أيقونات السينما الأمريكية.

وولد دي نيرو، المنتج والمخرج أيضا، في مدينة نيويورك، في 17 غشت 1943، من أصول إيطالية، تماما مثل سكورسيزي، الذي يدين له بالفضل كثيرا في مساره الفني.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك