https://al3omk.com/338676.html

مجاهد رئيسا لأول مجلس وطني للصحافة والوريغلي نائبا له يضم المجلس 21 عضوا

أجرت لجنة الإشراف على انتخاب المجلس الوطني للصحافة، اليوم الجمعة 5 أكتوبر 2018 بمقر وزارة الاتصال بالرباط، عملية انتخاب رئيس ونائب رئيس المجلس، أسفرت عن انتخاب يونس مجاهد رئيسا للمجلس الوطني للصحافة، وفاطمة الزهراء الورياغلي نائبا له.

وقد انتخب يونس مجاهد رئيسا للمجلس الوطني للصحافة الذي ترشح وحيدا بـ12 صوتا من أصل 20. وحصلت فاطمة الزهراء الورياغلي عن الناشرين على 20 صوتا لتصبح نائبا له. وغاب صوت المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية المكمل لـ21 عضوا باعتبار أن المجلس لم ير النور بعد.

ويتألف المجلس الوطني للصحافة من 21 عضواً، (7 أعضاء ينتخبهم الصحافيون المهنيون بينهم)، و(7 أعضاء ينتخبهم ناشرو الصحف من بينهم)، ومن (7 آخرين يمثلون المجلس الأعلى للسلطة القضائية، المجلس الوطني لحقوق الإنسان، المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، جمعية هيئات المحامين بالمغرب، اتحاد كتاب المغرب، ناشر سابق تعينه هيئة الناشرين الأكثر تمثيلية، وصحافي شرفي تعينه نقابة الصحافيين الأكثر تمثيلية).

اقرأ أيضا: انتخاب رئيس مجلس الصحافة وسط انقسام .. ودعوة للاحتجاج

وكانت انتخابات المجلس الوطني للصحافة التي أجريت بتاريخ الجمعة 22 يونيو 2018 قد أسفرت عن انتخاب كل من حميد ساعدني، وربيعة مالك، ومريم الودغيري، والمختار العماري، ويونس مجاهد، وعبد القادر الحجاجي، وعبد الله البقالي عن فئة الصحافيين المهنيين.

وفي ما يتعلق بفئة ناشري الصحف، أسفرت النتائج ذاتها عن فوز كل من فاطمة الورياغلي، ونور الدين مفتاح، ومحتات الرقاص، ومحمد الحجام، ومحمد سلهامي، ومحمد عبد المنعم دلمي، وعبد الحق بخات، من الفيدرالية المغربية لناشري الصحف.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك