https://al3omk.com/339485.html

بحث: رغم الثورة الرقمية.. المغاربة أوفياء للتلفاز ويشغلهم عنه الهاتف تصدر وسائل مشاهدة البرامج السمعية البصرية

كشف بحث ميداني للوكالة الوطنية لتقنين المواصلات عن مشاهدة 67.2 بالمائة من المغاربة البرامج التلفزية، لمدة ساعة على الأقل يوميا، وعن استماع 17.5 بالمائة منهم للراديو، وعن تصفح 16.8 بالمائة شبكة العنكبوتية، مؤكدا تصدر البرامج التلفزية المضامين السمعية البصرية من حيث الاستهلاك الفردي اليومي للمغاربة.

وسجل البحث كون التلفاز الوسيلة الأساسية لمشاهدة البرامج السمعية البصرية، موضحا أن التلفاز يحتل الصدارة، متبوعا بالهاتف الذكي، فالراديو، ثم الحاسوب واللوحة الالكترونية، مضيفا أن ثلث المغاربة يلجون إلى شاشة ثانية (هاتف ذكي، حاسوب، لوحة الكترونية) خلال مشاهدتهم للتلفزة، ما يعني انشغالهم بوسيلة أخرى عنه.

وأكد البحث المجرى بتنسيق مع وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، والمندوبية السامية للتخطيط أن الهاتف الذكي يحتل الصدارة فيما يتعلق بالمدة الزمنية اليومية المستغرقة أمام أجهزة الموصولة بالإنترنيت، وذلك بنسبة 43.3 بالمائة لأزيد من ساعة يوميا.

وأضاف البحث الميداني أن جهاز الحاسوب يأتي في الرتبة الثانية من حيث المدة المستغرقة أمام أجهزة الموصولة بالإنترنيت بنسبة 9.7 بالمائة من المغاربة لمدة ساعة يوميا، فضلا عن التلفزة الموصولة بالإنترنيت واللوحة الالكترونية، اللتان يخصص لهما المغاربة على التوالي 7.5 بالمائة و4 بالمائة لمدة ساعة يوميا.

ولاحظ البحث أنه خلال الفصل الأخير من سنة 2017، قام 77 بالمائة من مستخدمي الانترنيت الذين تفوق أعمارهم 5 سنوات بمشاهدة أو تحميل صور وأفلام وفيديوهات أو موسيقى، فيما شاهد 44.6 بالمائة برامج تلفزية واستمع 22.8 بالمائة لبرامج إذاعية، على شبكة الانترنيت.

يذكر أن البحث الميداني السنوي أُشركت فيه لأول مرة الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، وقد شمل عينة تمثيلية وطنية تعدادها 12.200 أسرة وفرد، من كلا الجنسين ومن كل الفئات العمرية ومن جميع ربوع المملكة. وقد تضمنت هذه الدراسة أسئلة اقترحتها الهيأة العليا على الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات متعلقة بالقطاع السمعي البصري.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك