https://al3omk.com/342215.html

المالوكي: يحز في النفس نشر صور تسيء للنواب وتضعهم بسلة واحدة قال إن جهات تبخّس عمل البرلماني

علق البرلماني عن حزب العدالة والتنمية صالح المالوكي، على تصوير بعض الحاضرين في الجلسة الافتتاحية للبرلمان الجمعة الماضي، وهم بصدد إخراج أكياس وعلب الحلوى، بقوله بأن جهات تركز على بعض الصور المشينة، الغرض منها الإساءة إلى صورة البرلماني أمام المواطنين.

وكتب المالوكي الذي يشغل في نفس الوقت رئيس المجلس البلدي لمدينة أكادير، تدوينة على جداره الفايسبوكي، جاء فيها: “بلدنا بلد جميل فيه كثير من الناس الوطنيين، الذين يحبون وطنهم ويعملون لأجله إما سرا أو جهرا، إما في إعلان أو في صمت، لكن في بلدي كذلك صعوبات، وفيه قضايا ومشاكل لابد أن تحل، لكن الذي يحز في النفس هو أن تظهر صور مشينة وتصرفات غير مقبولة، ويركز عليها للإساءة إلى كل البرلمانيين، ووضعهم في سلة واحدة، وهذا ما يكون له تداعيات سيئة على المواطن وعلاقته بالسياسة، وعلى الوطن وصورته في الخارج”.

ورغبة منه في توضيح عمل هذا الجهاز التشريعي، أضاف المالوكي ضمن تدوينته: “سأسرد عليكم ما شاركت فيه مع إخوتي وأخواتي من برلماني ومستشاري الحزب، بين الجمعة والاثنين، لأترك للمواطنين الحكم، هل فعلا الواقع البرلماني هو ما ركزت عليه الصور والفيديوهات:

-الجمعة صباحا تقديم ومدارسة حصيلة الفريق،مساء حضور الخطاب الملكي ثم لقاء مع الأمين العام إلى منتصف الليل في نقاش ساخن في قضايا مهمة وكلها تصب في قضايا المواطنين والجماعات الترابية وغيرها.

-السبت من العاشرة صباحا إلى الثامنة مساء: عروض ومناقشة تهم مشاريع قوانين مناخ الأعمال والمراكز الجهوية للإستثمار وبعد ذلك حصة تهم أولويات الفريق وسبل تجويد عمله.

– يوم الأحد من العاشرة إلى الثالثة لقاء دراسي لشعبة التعليم التابعة للفريق مع خبراء لمدارسة القانون الإطار للتربية والتكوين.

– يوم الاثنين صباحا متابعة حصص تكوين أعضاء الفريق في قضايا السياسات العمومية مساء الجلسة العمومية للأسئلة الشفوية.

تعليقات الزوّار (1)
  1. يقول غير معروف:

    هذا شأنكم انتم من يضع القوانين وانتم من يسهر على احترامها ان نجح قانون ما فالنجاح لكن كلكم وان فشل احد قوانينكم فقد فشلتم كلكم انتم مؤسسة كاملة وما جرى تتحملون مسؤوليته كلكم كمؤسسة لان القوانين تسن لتحترم حتى لو كانت رمزية

أضف تعليقك