https://al3omk.com/343789.html

بيتاس: الأحرار تواجههم مقاومة عنيفة داخل البرلمان بسبب الأمازيغية (فيديو) رفض الكشف عن الجهات

قال مصطفى بيتاس عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، بأن برلمانيي الحزب تواجههم مقاومة عنيفة داخل البرلمان، بسبب ملف اللغة الأمازيغية، وبالمقابل رفض الكشف عن الجهات التي تقاوم هذا الملف، احتراما لسرية جلسات اللجن.

وأضاف بيتاس الذي كان يتحدث في الندوة الصحفية للمنتدى الأمازيغي”أزا”، و الذي سينظمه الحزب ما بين 19 و21 أكتوبر الجاري بمدينة بيوكرى حاضرة شتوكة أيت بها، بأن دستور 2011 جاء ورسم اللغة الأمازيغية، وبعدها شهد الملف تراجعات وصفها بالخطيرة، وتجلت أساسا في تعثر إخراج القوانين التنظيمية للغة الأمازيغية.

وعرج بيتاس للحديث، عن الرؤية الجديدة التي يرى بها الحزب القضية الأمازيغية، من خلال إخراجها وربطها بالاقتصاد، مضيفا في تصريح لـ”العمق”” مقاربتنا لهذا الموضوع لا تقتصر على المقاربات الكلاسيكية، التي تختزل الأمر في الجانب الهوياتي، بل يصل إلى أفق أوسع، باعتبار الثقافة واللغة جزء، يمكن أن يغيرا عدة أمور على المستوى الاجتماعي والاقتصادي، ونريد اليوم أن تكون اللغة الأمازيغية، حاضرة في البعد التنموي الجديد، بحمولاته الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، فاليوم نخضع لمنطق الترافع الاستراتيجي، الذي يضمن الحقوق والمكتسبات وينتصر لمصالحة حقيقية في كل المجالات”

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك