https://al3omk.com/347221.html

ساكنة دوار الكرعة بالرباط تطالب بتحقيق في مشروع ملكي طاله التحريف طالبوا بهيكلة أراضيهم في المجال الحضري

طالبت تنسيقية دوار الكرعة في وقفة احتجاجية أمام البرلمان، اليوم الأحد 28 أكتوبر 2018، بتحقيق شامل في مشروع ملكي لإعادة هيكلة دوار الكرعة بالرباط تم تحريفه ليتحول إلى مخطط يهدف لترحيل الساكنة إلى عين عودة.

ورفع سكان دوار الكرعة لافتات وشعارات تندد بمحاولات السلطة تهجير الساكنة، مطالبين بإعادة الدوار الذي عانى سنوات من القهر والتهميش، مشددين على تمسكهم بأرضهم في وجه كل تهجير.

وأكد الناشط في تنسيقية دوار الكرعة محمد الشندالي في تصريح لجريدة “العمق” أن المطلب الأساسي للساكنة هو إجراء تحقيق نزيه في المشروع الذي دشنه الملك محمد السادس منذ 2004، إلى جانب إعادة هيكلة دوار الكرعة داخل المجال الحضري للرباط.

وقال المتحدث إن “الوقفة التي نظمتها الساكنة أمام البرلمان تأتي في سياق سنة من الاحتجاج الذي خاضته الساكنة بعد انتظار وفاء السلطات بواحد من المشاريع التي دشنها الملك محمد السادس منذ 2004 والتي لجأت السلطات حيايه إلى مخطط يفضي إلى تهجير الساكنة وليس إعادة هيكلة دوارها داخل المجال الحضري”.

واتهم السلطات ب”التماطل” وبفتح حوارات “فارغة”، مهاجما جمعيات سعت إلى تصفية قضية دوار الكرعة عبر القبول بالمقترح الذي ترفضه الساكنة، موضحا أن هذه السنة عرفت بشدة محاربة المخطط الذي تقترحه السلطات عبر تنظيم وقفات ومسيرات احتجاجية.

يذكر أن ساكنة دوار الكرعة الصفيحي بحي يعقوب المنصور بالرباط تخوض احتجاجات متنوعة منذ سنوات رفضا للسعي لترحيلهم من مساكنهم الصفيحية. وتقترح الدولة ترحيلهم إلى عين عودة أو منحهم شققا ب100 ألف درهم، وهو المقترح الذي ترفضه الساكنة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك