https://al3omk.com/349550.html

تزويد القرى بالماء الشروب يكلف الدولة 20 مليار درهم خلال 20 سنة تخصيص 116 مليار درهم لبناء سدود جديدة

أكد وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عبد القادر اعمارة، أن تزويد العالم القروي بالماء الصالح للشرب كلف الدولة 20 مليار درهم خلال 20 سنة الأخيرة، موضحا أن المغرب تمكن من تعميم تزويد العالم بالقروي برفع النسبة من 14 في المائة سنة 1995 إلى 96.6 في متم 2017، مضيفا أن 40 في المائة منها تتعلق بإيصالات فردية.

اعمارة، خلال جوابه عن سؤال شفوي حول “مساهمة البرنامج المندمج لتزويد العالم القروي بالماء الصالح للشرب في تنمية النشطة السوسيو اقتصادية بالعالم القروي”، بمجلس النواب، اليوم الاثنين 5 نونبر 2018، أكد أن المغرب يتوفر علة 144 سدا كبيرا، و255 سدا وبحيرة، ويعمل على تشييد 13 سدا كبيرا.

وأضاف المسؤول الحكومي أنه تم تخصيص 116 مليار درهم لبناء مجموعة من السدود خلال الفترة 2019 و2026، معتبرا قضية توحل السدود “معضلة حقيقية”، لتسببها في ضياع 70 مليون متر مكعب على المستوى الوطني، مضيفا أن بناء سد جديد خير من إفراغ سد متوحل.

وكشفت المذكرة التقديمية لمشروع قانون المالية لسنة 2019 عن مواصلة المغرب سياسية تشيد السدود عبر بناء 15 سدا كبيرا تبلغ سعتها ما يقرب من 3.61 مليار متر مكعب في أفق 2023.

وأفادت المذكرة أن سنة 2019 ستعرف انطلاق أشغال بناء سدين كبيرين بقدرة إضافية تبلغ حوالي 642 مليون متر مكعب بمبلغ مليار درهم، تفعيلا لبرنامج الأولويات للتزويد بالماء الصالح للشرب والسقي.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك