https://al3omk.com/352285.html

مجموعة “بلاك أرمي” توضح حقيقة تهديدها المدرب محمد فاخر بـ”القتل” على خلفية تصريحاته المسربة

أكدت مجوعة بلاك أرمس المساندة لفريق الجيش الملكي، أنها لم تهدف من خلال الرسالة التي تم رفعها لمدرجات المركب الرياضي مولاي عبد الله خلال مواجهة اتحاد طنجة لحساب الدورة الثامنة، إلى تهديد سلامة “محمد فاخر”.

وأوضحت المجموعة في بيان لها، أن ما حملته الرسالة هو مجرد تعبير مفاده أنه سيتم إقبار مسيرته الكروية والتي اصبحت على كف عفريت لسوء نتائجه وللاتهامات الاخيرة التي أظهرت للجميع حقيقة محمد المدرب، وما يمارسه من أفعال في حق المهنة واسم النادي.

وتابعت المجموعة بالقول، ليعلم الجميع أننا طيلة 12 سنة من تواجدنا لم نبخل على الفريق ولو لنصف دقيقة فبلاك أرمي 2006 ستظل وراء الجيش الملكي مهما كان حجم الضرر ولن تصمت على الفساد وستحاسب كل من ثبت في حقه تقصير او تقليل من حجم الفريق.

وكانت جماهير الجيش الملكي هددت مدرب فريقها امحمد فاخر خلال المباراة التي جمعت الجيش الملكي بضيفه اتحاد طنجة التي احتضنها ملعب الأمير مولاي عبد الله والتي انتهت بالتعادل السلبي.

ورفعت الجماهير العسكرية رسالة وجهتها لفاخر مضمونها “فاخر طلع فيك الغدر الاستقالة ولا وجد القبر” على خلفية التصريحات المسربة مؤخرا والتي يتهم من خلالها يوسف القديوي لاعب الجيش الملكي المدرب امحمد فاخر بـ”التبزنيس”.

هذا وقد قرر امحمد فاخر رفع دعوة قاضية ضد مجهولين بعد أن تم رفع اللافتة داخل أرضية الملعب، كما أقر في الندوة الصحفية التي أعقبت المباراة بأن تسريبات القديوي أثرت سلبا على معنويات اللاعبين، مضيفا أنه يسعى إلى تجاوز هذه الأزمة التي يمر منها الجيش الملكي.

يشار إلى أن الجيش الملكي يحتل المركز الحادي عشر برصيد ثماني نقاط مع مباراة ناقصة حققها من فوزين وتعادلين وثلاث هزائم.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك