https://al3omk.com/352592.html

مستخدمو المحطات الهيدرولوجية يعتصمون أمام وزارة اعمارة ليومين بعد تجاهل الوزارة لمطالبهم

استنكرت النقابة الوطنية لمستخدمي ومراقبي المحطات الهيدرولوجية والسدود والماء ما آلت إليه أوضاع المستخدمين العاملين بالمحطات الهيدرولوجية، بما في ذلك حرمانهم من أبسط الحقوق التي يكفلها لهم قانون الشغل على رأسها صرف أجورهم المتوقفة منذ فاتح يناير 2018 بالنسبة للبعض ومنذ فاتح يونيو 2018 بالنسبة للأغلبية.

وحسب بلاغ صادر عن النقابة توصلت ” العمق” بنسخة منه، فإن تجاهل وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء لمطالب العمال والعمل على تسوية وضعيتهم الإدارية والقانونية، تسبب في تعقيد أوضاعهم الإجتماعية والإقتصادية والمعنوية والمهنية.

وأضاف البلاغ ذاته، أن ممثلي النقابة يستكرون أيضا بشدة الممارسات المشينة لبعض مديري وكالات الأحواض المائية وتهديداتهم للمستخدمين بالطرد من العمل للضغط عليهم من أجل توقيع عقود الذل والمهانة مع شركات المناولة، خاصة مدير وكالة الحوض المائي لملوية.

وقد قرر المستخدمين الدخول في اعتصام أمام وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء لمدة يومين أبتداء من يوم الإثنين 26/11/2018.

ومن المحتمل أن يتم تحويل هذا الإعتصام المحدد في يومين إلى اعتصام مفتوح في حالة عدم استجابة الوزارة لمطالب المراقبين والمراقبات وعلى رأسها صرف الأجور المجمدة عن أيام عملهم الفعلية مع احترام الحد الأدنى للأجر كما هو منصوص عليه قانونا وإعطاء موعد محدد لاستئناف الحوار، حسب ما أفاد به البلاغ .

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك