https://al3omk.com/355271.html

أمن مراكش يوقف فرنسيا من أصل جزائري بناء على مذكرة دولية يشتبه تورطه في "الهروب من السجن" و"استعمال أسلحة نارية"

أوقفت عناصر الشرطة القضائية أمس الخميس، مواطنا فرنسيا من أصل جزائري يبلغ من العمر 34 سنة، بناء على مذكرة دولية حول القبض الصادر في حقه من طرف السلطات القضائية الفرنسية، للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بتعدد السرقات بالعنف واستعمال أسلحة نارية والهروب من مؤسسة سجنية.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني بأنه تم توقيف المشتبه به، في إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها مصالح المديرية العامة من أجل تدعيم آليات التعاون الأمني الدولي الرامية لمكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية، وتوقيف الأشخاص المبحوث عنه على الصعيد الدولي.

وكان المشتبه فيه يشكل، حسب البلاغ، موضوع أمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات القضائية الفرنسية في مستهل شهر نونبر الجاري، بعدما تمكن من الفرار من مؤسسة سجنية كان معتقلا بها على خلفية تورطه في قضية جنائية تتعلق بالسرقات المتعددة واستعمال أسلحة نارية.

وخلص البلاغ إلى أنه قد تم إخضاع المشتبه فيه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وذلك بالتزامن مع إجراءات البت في مسطرة التسليم من طرف السلطات المغربية المختصة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك