https://al3omk.com/356288.html

بالأسماء.. هؤلاء من سيحضرون “لقاء جنيف” حول نزاع الصحراء المغربية يوم 5 و6 دجنبر

كشفت صحيفة “جون أفريك” عن أسماء ممثلي أطراف النزاع حول الصحراء الذين سيحضرون “لقاء جنيف” والتي وجهت لها الأمم المتحدة الدعوة للاجتماع بالعاصمة السويسرية، وهي المغرب وموريتانيا والجزائر وحليفتها البوليساريو.

وسيحضر لقاء جنيف عن الجانب المغربي، كل من وزير الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، ومدير الإدارة العامة للدراسات والمستندات ياسين المنصوري، ورئيس جهة الداخلة وادي الذهب الخطاط ينجا، ورئيس جهة العيون الساقية الحمراء حمدي ولد الرشيد.

وعن الجانب الجزائري، تقول “جون أفريك”، سيحضر كل من وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل، ومستشاره عبد الله بعلي، وسفير الجزائر لدى الأمم المتحدة، صبري بوقدوم.

أما الجانب الموريتاني فسيحضر وزير الخارجية إسماعيل ولد الشيخ أحمد، في حين سيحضر عن جبهة البوليساريو، “خطري” رئيس مجلس النواب، وامحمد خداد الرئيس السابق لجهاز الأمن العسكري، وفاطمة المهدي رئيس الاتحاد الصحراوي للنساء.

وأوضحت الصحيفة، التي حصلت على نسخة من الرسالة التي وجهها “هورست كوهلر” للأطراف الأربعة التي ستشارك في المائدة المستديرة حول الصحراء في جنيف يومي 5و6 دجنبر المقبل، أن الرسالة تتضمن جدول الأعمال وعدد ممثلي كل وفد، والذي تم تحديده في 5 أعضاء بينهم امرأة.

وفي أكتوبر الماضي، أكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أن المغرب وجبهة البوليساريو وافقا على المشاركة في اجتماع بالعاصمة السويسرية جنيف دجنبر 2018، قائلا إنه واثق من الرد المنتظر من الجزائر وموريتانيا المدعوتين إلى «الطاولة المستديرة» في جنيف.

وكان المبعوث الأممي إلى الصحراء، “هورست كولر”، قد دعا كلا من المغرب والجزائر وموريتانيا و”البوليساريو” إلى اجتماع بالعاصمة السويسرية جنيف، يومي 4 و5 دجنبر 2018، ممهلا الأطراف المدعوة للرد عليه قبل 20 أكتوبر 2018، وسبقته دعوة مجلس الأمن الدولي المغرب والبوليساريو لاستئناف المفاوضات عقب اجتماع له غشت 2018.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك