https://al3omk.com/357126.html

دراسة حديثة: %30 من المغاربة لا يعملون في مجالات تكوينهم بسبب قلة فرص العمل

كشفت دراسة حديثة، أن 30% من المغاربة، لا يعملون حاليا في المجال الذي تلقوا فيه تكوينا، ويرجع ذلك بحسب 51% من المستَجْوَبين إلى قلة فرص العمل، وهي النسبة المرتفعة لدى النساء حيث تصل إلى 66%، في حين أن 29% منهم يستهويهم اكتشاف وظيفة أكثر إثارة للاهتمام، و20% مهتمون بالأجور، هذه الفئة الأخيرة لوحظت أكثر لدى الرجال بنسبة 26% ولدى النساء بنسبة 12%.

وأجريت هذه الدراسة بشراكة بين “كاسبيرسكي لاب”، وشركة استطلاع الرأي “أفيرتي”، في شهر أكتوبر الماضي، ونقلت مضمونها “الهافينغتون بوست”، مع 750 من المهنيين المغاربة أعمارهم 21 سنة فما فوق، بـ40 مدينة، عبر الانترنيت، 33% منهم من الموظفين، و23% من المديرين التنفيذيين، و14% من المهن الوسيطة، و10% من مديري الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأشارت الدراسة إلى أن 35% من المستجوبين يتحكم شغفهم بالمهنة في توجههم الدارسي، في حين أن 31% كان نتيجة لبحثهم الشخصي، و19% كان نزولا عند نصائح أقاربهم، و14% يتحكم في توجههم الدراسي أراء وتوجيهات أساتذتهم، مضيفة أن النساء الأكثر استجابة لإرشادات عائلاتهن فيما يخص اختيار مجال دراستهن، بنسبة 3 في المائة.

وحول المعايير التي تأخذ بعين الاعتبار عن اختيار المسار الدراسي، فالعاطفة تأتي في المركز الأول بنسبة 33% من المستجوبين، تليها فرص العمل بـ25% وصورة الوظيفة داخل الشركة 18%، وخلافا للاعتقاد الشائع، فإن الأجور جاءت في المرتبة الرابعة بنسبة 13%.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك