https://al3omk.com/357932.html

القصر الكبير …. قصيدة

بدت لي وأنا في ارتياح
نجمة ساطعة ضوء ها لاح
وردة متسقة عطرها فاح
لا بل بلدة ظلت امتدادا لروحي
لا بل تربة شكلت منشأ لجروحي
أه مدينتي مالي أراك حزينة
اه خليلتي مالي اراك كئيبة
هل أنادي التاريخ لو ملك الجواب؟
أم أنادي العلم لو ملك الصواب؟
ام أنادي العدل لو ملك الثواب؟
ما ذنبك مدينتي, ما ذنبك حاضرتي
ها هي تطوان في طريق أمستردام
ها هي طنجة في طريق غرناطة
مدينتي هل كان لك ماض قد مر؟
أم كان لك بطل قد فر؟
أم كان لك حظ قد ولى؟
مدينتي لماذا لا ترتقين؟
مدينتي لماذا لا تعتلين؟
لماذا غيرك يعلو وينمو,وأنت للقرى تحدو؟
هل لأنك لا تملكين جامع الفناء؟
أم ليس بك الكتبية الحمراء؟
أم ليس فيك المنارة الغناء؟
ام ليس فيك الواحة الفيحاء؟
أم ليس بك شالة الأندلسية الخنساء؟
أم ليس فيك صومعة حسان العلياء؟
كلا وألف كلا,كلا وألف كلا
يا بنت الرومان, يا بطلة الزمان
كلا وألف كلا, وأنت بالمسجد الأعظم تفتخرين
كلا وألف كلا ,وأنت بصومعة البنات تشتهرين
كلا وألف كلا,وأنت بالحواريين كنت تبتهجين
فلا تقلقي من وجهك البدوي القروي
فإن قلبك وعقلك وتاريخك حضري مدني
لا تقلقي من وجهك الأشعث الأغبر
فأنت بالحضارة أجدر
مدينتي لا تقلقي لا تحزني
لن يسقط ضوءك
لن تنطفئ شمعتك
لن يظهر مساءك
لن يعود شتاءك
كيف لا وأنت كياني؟
كيف لا وأنت هيامي؟

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك