https://al3omk.com/359975.html

رسميا: سعد المجرد خارج أسوار السجن .. وظهور مرتقب بعد أسبوعين بعد ثلاثة أشهر على اعتقاله

أكد عدد من زملاء وأصدقاء المغني المغربي سعد المجرد خبر إطلاق سراحه يوم أمس الأربعاء، وذلك بعد ثلاثة أشهر على اعتقاله في فرنسا.

وأوضح الإعلامي اللبناني عماد الهواري في تدوينة على حسابه في الإنستغرام أن المغني المغربي “اقترب من نيل البراءة”، مضيفا أنه سيهدي جمهوره مفاجأة فنية خلال أسبوعين.

وكتب الهواري: “رسمياً أعلن لكم خروج المعلم سعد لمجرد من السجن مع بداية مساء الليلة، فبعد البراءة من القضية الاولى، هناك مؤشرات إيجابية جداً بالبراءة ايضاً ونحو الحرية المطلقة، وانتظروا خلال اسبوعين من اليوم مفاجأة فنية ضخمة ومميزة كما عود لمجرد محبيه، مبروك وانشاءالله سنة 2019 سنة الحرية والنجاحات”.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

رسمياً اعلن لكم خروج المعلم #سعد_لمجرد من السجن مع بداية مساء الليلة ، فبعد البراءة من القضية الاولى ، هناك مؤشرات إيجابية جداً بالبراءة ايضاً ونحو الحرية المطلقة ، وانتظروا خلال اسبوعين من اليوم مفاجأة فنية ضخمة ومميزة كما عود لمجرد محبيه ، مبروك وانشاءالله سنة ٢٠١٩ سنة الحرية والنجاحات . انتظروا مني تفاصيل ترطب قلوبكم . @saadlamjarred1 #imadhawarinews #paris #morocco #london #spain #losangeles #christmas #stockholm #sweden #imadhawarifans #imadhawari

Une publication partagée par İmad hawari (@imadhawari) le

مصممة المجوهرات المغربية مريم البيض أكدت الأخبار التي راجت حول خروج لمجرد من السجن.في تدوينة كتبت فيها ” الحمد لله .. مرحبا بعودتك”.

في المقابل تدوينات متفرقة، كشفت أن المجرد خرج من السجن بعد دفعه مبلغا ماليا ضخما ككفالة، إلا أن محاميه وعائلته لم تخرج بأي تصريح لحد الساعة.

وكان المجرد قد اعتقل في 28 أكتوبر 2016، بعدما اتهمته فتاة فرنسية تدعى لورا بريول بالضرب والاغتصاب مرتين في غرفة بفندق فرنسي، مشيرة أنها لم تتتمكن من مقاومته وأنها اختارت الاختباء في إحدى الغرف المجاروة إلى حين قدوم الشرطة واعتقال المغني المغربي الذي قضى 7 أشهر في سجن فلوري بباريس، قبل أن يطلق سراحه ويعتقل مرة ثانية بعد اتهام فتاة أخرى باغتصابها في غشت الماضي (2018).

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك