https://al3omk.com/360233.html

مسن في عقده السادس يضح حدا لحياته بشيشاوة وجدته العائلة معلقا في الغرفة

وضع رجل مسن يبلغ من العمر 60 عاما،حدا لحياته بعدما عثر عليه جثة هامدة معلقة بأحد غرف منزله، صباح أمس الخميس بدوار دار احماد بشيشاوة.

وقالت مصادر متطابقة أن الهالك المسمى قيد حياته “م.ب” يبلغ من العمر حوالي 60 سنة، عثر عليه من طرف عائلته الصغير المكونة من زوجة وأربعة أبناء، معلق بسقف أحد غرف المنزل، بعدما قام بتتبيث الحبل ولفه حول عنقه قبل أن ينفد عملية الإنتحار.
وزادت ذات المصادر أن الغموض يلف أسباب إقدام الهالك على الانتحار، اذ كان شخصا عاديا ولا يعاني من أي اضطرابات عقلية أو نفسية.

هذا وقد انتقلت السلطات المحلية مرفوقة بعناصر الدرك الملكي لشيشاوة إلى عين المكان، للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة، وفتح تحقيق بشأنها، فيما تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمراكش بأمر من النيابة العامة، قصد إخضاعها للتشريح الطبي ومعرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك.

ويشار إلى أنه يتم تسجيل حالات متعددة للانتحار بإقليم شيشاوة، اذ تم تسجيل حالة شاب انتحر في شهر أكتوبر الماضي، ومتزوج حاول أن يحرق نفسه بالبنزين لولا إيصاله في الوقت المناسب للمستشفى، والفتاة التي انتحرت بشرب سم الفئران في شهر شتنبر المنصرم، مع تسجيل ثلاثة حالات أخرى في يوم واحد شهر غشت الماضي.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك