https://al3omk.com/369217.html

بعدما دعا لتعليق رؤوس قادة الـPJD بالشارع .. الأمن يوقف الخليفي تم وضعه رهن الحراسة النظرية

أفادت مصادر متطابقة، أن الشرطة القضائية بالرباط، أوقفت الناشط السابق في حركة 20 فبراير وحزب الأصالة والمعاصرة، أسامة الخليفي، اليوم الأربعاء، ووضعته رهن الحراسة النظرية، وذلك بسبب تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، هدد قادة حزب العدالة والتنمية بالموت.

وأوضحت المصادر، أن توقيف الخليفي جاء بعدما أصدر الوكيل العام للملك بالرباط، قرارا يقضي بفتح تحقيق بحق الناشط المذكور بسبب تدوينته التي أثارت ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الخليفي قد كتب على صفحته بفيسبوك: “بعد الحكم على من تمنى الموت للعثماني بدل السائحتين، أنا أتمنى الموت لكل قيادي في حزب العدالة والتنمية،” مضيفا: “لو كان ممكن سأعلق رقابهم بشارع محمد الخامس”.

تعليقات الزوّار (2)
  1. يقول مصطفى:

    يجب تطبيق القانون على هذا الشخص وفضح من يقف وراءه ومن يموله.

  2. يقول غير معروف:

    Ce monsieur doit être jugé sévèrement. Moi je ne suis membre d aucun parti, je suis un marocain et je n accepté jamais cette haine dans mon pays. Ce genre d individu seme la haine entre les marocains, s il est hâtee c est son problème et le PAM ne doit pas accepter cette racaille si non c est le parti qui est derrière ce personne.

أضف تعليقك