https://al3omk.com/371676.html

 استنفار أمام المخابز والمحلات ساعات قبل إضراب التجار بتيزنيت (صورة) استعدادا للاضراب الوطني

توصلت  جريدة “العمق” بصور حصرية من مدينة تيزنيت، يظهر فيها مجموعة من المواطنين، يصطفون في صفوف طويلة أمام مخبزات المدينة، ساعات قبل دخول أربابها، في إضراب عام دعت إليها عدد من الجمعيات المهنية بالمدينة، احتجاجا على مستجدات قانون الضريبة.

وقال مصدرنا من المدينة، أن الساكنة خرجت منذ السادسة مساء، وبدأت في اقتناء السلع والمواد الغذائية، من المحلات التجارية، وتعيش المخابز الكبرى للمدينة في هذه الأثناء، حالة استنفار.

وبلغ طول الصفوف في مخابز كل من شارع 30، وشارع سيدي عبج الرحمن، وشارع الحي الصناعي، عشرات الأمتار، والسبب رحلة البحث عن الخبز التي بدأتها الساكنة ساعات قبل دخول المحىلات في لاضراب، حيث أكد مالك احداها لمصدرنا أنه سيغلق أبواب محله ابتداء من الثانية صباحا.

من جهة أخرى، تعالت النداءات عبر تدوينات بالفايسبوك، تخبر المسافرين بإلغاء الرحلة إلى تيزينت، لدخول التجار في الاضراب، كما شارك أرباب المحلبات عبر صفحاتهم اخبارا لزبنائهم، بتوقفهم عن العمل يوم غد، يكتب أحدهم” يعلن سناك وعصير XXX، لزبنائه الكرام انه سيضطر غدا الخميس 10 يناير الجاري، لاغلاق محلاته احتحاجا وتضامنا ضد مستجدات قانون المالية، والذي يتضمن بنودا مجحفة في حق المهنيين والحرفيين والتجار، وتلبية لدعوة جمعية أرباب المطاعم والمقاهي”

تعليقات الزوّار (0)