https://al3omk.com/374490.html

احتجاجات بتطوان ضد الحكومة .. والـUMT: الحوار الاجتماعي مسرحية (صور) هتفوا: "الحكومة الظالمة.. المواطن ماعندو قيمة"

هاجم متظاهرون بمدينة تطوان، مساء اليوم الخميس، سياسات حكومة العثماني، واصفين الحوار الاجتماعي بـ”المسرحية”، معتبرين أن إجراءات الحكومة “ظالمة وتساهم في سياسة إغناء الأغنياء وإفقار الفقراء”، وفق تعبيرهم.

جاء ذلك في وقفة دعا إليها الاتحاد الجهوي لنقابة الاتحاد المغربي للشغل بتطوان، تنديدا بما سمه “الهجوم الممنهج على الحقوق والحريات النقابية، واحتجاجا على الموقف المتعنت للحكومة تجاه مطالب الطبقة الشغيلة”.

الوقفة التي شارك فيها عمال من مختلف القطاعات بتطوان، ردد خلالها المحتجون شعارات من قبيل: “الحكومة الظالمة.. المواطن ماعندو قيمة”، “زيد قمعني زيد قمعني.. والله والله ما تخلعني”، “من تطوان تحية.. للحسيمة الأبدية.. لجرادة الصامدة”، “زيرو.. الحكومة المغربية.. باعت وشرات فالقضية”.

الكاتب العام الجهوي لنقابات الاتحاد المغربي للشغل بتطوان، عبد الحي العمراني، اعتبر في كلمة له باسم الوقفة، أن الحوار الاجتماعي “أصبح عبارة عن مسرحية للضحك على ذقون الطبقة العاملة والجماهير الشعبية”، مشيرا إلى أن “الأمور وصلت في البلد لمستوى الانحطاط والظلم”.

واستغرب المسؤول النقابي اقتراح الحكومة الزيادة بـ100 درهم فقط في قطاع الوظيفة العمومية بعد 7 سنوات من الحوار الاجتماعي، مقابل 0 درهم بالنسبة للقطاع الخاص، متهما حكومة العثماني بأنها تمارس “سياسة إغناء الأغنياء وإفقار الفقراء”.

الكاتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم بتطوان المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، عثمان العروسي، اعتبر أن سياسة الحكومة الحالية لا تختلف عى سياسات الحكومات المتعاقبة، لافتا إلى أنها تبقى “كلها سياسات معادية لمصالح وتطالعات الطبقة العاملة”.

وأضاف العروسي في تصريح لجريدة “العمق”، أن ما سماها بـ”حكومة السبع العجاف، تضرب العمل النقابي بجميع أشكال الهجوم، أصبح معها ممارسة الحق الدستوري بمثابة جريمة شنعاء، يكون مصير العامل فيها الطرد والتنكيل”، حسب قوله.

يأتي ذلك بعدما قررت نقابة مخاريق، الاتحاد المغربي للشغل “UMT”، استقبال سنة 2019 بالاحتجاج خلال الفترة الممتدة من 10 إلى 20 يناير 2019، وذلك عبر مسيرات واعتصامات وإضرابات جهوية وقطاعية “احتجاجا على خرق الحريات النقابية وعدم الاستجابة لمطالب الطبقة العاملة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك