https://al3omk.com/375357.html

مراكز إيواء القاصرين بسبتة تكتظ بالمغاربة في 2018 بزيادة 316% أغلبهم من طنجة وتطوان

انتقل عدد القاصرين المغاربة غير المصحوبين الذي وصلوا إلى سبتة المحتلة من 802 مهاجرا في العام 2017 إلى 3344 في 2018، بزيادة قدرها 316 في المائة، وفقا ما نقلته “الهافينغتون بوست” عن صحيفة “يوروبا بريس” الإسبانية.

وأضاف المصدر ذاته، أن أغلبية هؤلاء القاصرين يأتون بشكل رئيسي من طنجة وتطوان ويبلغ عددهم 3302 فتى و42 فتاة، لافتا إلى أن مراكز إيواء الأحداث بسبتة المحتلة أصبحت مكتظة بهم، وتم الاعتناء في هذا الأسبوع وحده بـ295 مراهقا مغربيا في مركز الأحداث “لا إسبيرانزا”، من بين هؤلاء 65 شابا تم إيواؤهم في وحدات جاهزة بالمدينة تم تجهيزها لمواجهة الضغط المتزايد من المهاجرين.

وقالت مصادر من الحكومة الاسبانية لوكالة “يوروبا برس”، إن هذا الاكتظاظ يمنع الاهتمام المناسب بالقاصرين، ويقوض على نحو خطير تعايشهم ويطرح مشاكل أمنية، سواء بالنسبة لهم أو لمن يقومون بالاعتناء بهم ورعايتهم، حيث تعرض مؤخرا موظفوا إحدى المراكز لهجوم بالكراسي من طرفين مراهقين.

يشار أن عدد المهاجرين القاصرين غير المصحوبين الذين وصلوا إلى إسبانيا في العام 2017، 6404 مهاجرا، وهو ضعف ما كان في العام 2016 حيث كانوا يشكلون فقط 3997، وفي 2017، كان ما لا يقل عن 60 بالمائة منهم من جنسية مغربية، وفقا لمنظمة Save the Children غير الحكومية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك