https://al3omk.com/391818.html

مدرب الكروج يكشف لـ”العمق” موقفه من التشكيك في أرقامه والمنشطات قال: التشكيك إساءة

قال الإطار الوطني، عبد القادر قادة، إن هشام الكروج بدأ في سن مبكرة ممارسة ألعاب القوى، بمسار جيد وكتبت عليه الصحافة وهو لازال شاب، وتطوره معروف حيث خاض أزيد من 200 سباق، وعديدة هي المرات التي يتم فيها مراقبة المنشطات.

وأضاف قادة في تصريح لجريدة “العمق” إن هيئات مراقبة المنشطات مستقلة، وأنه تم ضبط العديد من الأبطال العالميين فكيف بالكروج أن لا يتم ضبطه إن كان قد استعمل منشطات، مشيرا أن التشكيك في أرقام الكروج هو إساءة لألعاب القوى المغربية وقتل لأحلام الشباب.

وتابع المدرب الذي رافق هشام الكروج في مشواره الرياضي، أعطيت 36 ميدالية ببطولة العالم والألعاب الأولمبية في ظرف 22 سنة وهناك من يقول أني لم أقدم شيئا، مضيفا لم يتم ضبط أي من اللاعبين في فترتي كمدرب في اختبار المنشطات.

وكان العداء العالمي هشام الكروج، الملك محمد السادس من أجل التدخل لإنقاذ ألعاب القوى المغربية، “التي تسير من هاوية إلى هاوية ومن إخفاق إلى إخفاق، منذ سنة 2005 بسبب ضياع أجيال من الشباب في المغرب، مؤكدا أنه قرر الابتعاد عن ألعاب القوى احتراما للمسؤولين وإستراتجيتهم من أجل الاشتغال باطمئنان وراحة”.

واعتبر الكروج التشكيك في أرقامه بعد 25 سنة من ممارسة الرياضة، فيها 12 سنة على المستوى الدولي، من طرف الخبير في التشريعات الرياضية، يحيى السعيدي، جرأة وأمر خطير جدا، متسائلا لماذا بالضبط في هذه الفترة ولماذا بالضبط هشام الكروج ورياضة ألعاب القوى والرياضة الوطنية.

تعليقات الزوّار (0)