https://al3omk.com/392558.html

بعد فترة نقاهة.. الرئيس الغابوني يغادر المغرب في انتظار عودته لاحقا كان الملك قد تكفل بعلاجه

غادر الرئيس الغابوني علي بونغو أمس الأحد المغرب في اتجاه بلده وذلك بعد فترة نقاهة قضاها بالرباط، إثر تعرضه لجلطة في أكتوبر الماضي بالسعودية، نقل بعدها للمغرب بعد تكفل الملك بعلاجه.

وذكر موقع “H24.infos”، أن الرئاسة الغابونية لم ترغب في تأكيد عودة بونغو إلى الغابون، مشيرا إلى أنه من المحتمل أن يعود إلى المغرب في وقت لاحق لم يتم تحديده.

وكان بونغو قد خاطب شعبه، بداية العام الجاري، للمرة الأولى منذ بدء نقاهته، في شريط مصور سجل في الرباط وبثته وسائل الإعلام الغابونية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وقال رئيس الغابون في رسالته بحلول السنة الجديدة “صحيح أنني مررت بمرحلة صعبة، وهذا الامر يحصل أحيانا في الحياة”، مضيفا “اليوم، كما تلاحظون، أشعر بتحسن وأستعد للقائكم سريعا جدا”. وقال المتحدث باسم الرئاسة ايكي نغووني إن “هذا الخطاب دليل على أن الرئيس علي بونغو تعافى تماما. إن مشاكله الصحية باتت وراءه”.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك